أخبار الاقتصاد

«المركزي» يعلن زيادة حجم احتياطي النقد

ارتفع حجم أرصدة احتياطي النقد الأجنبي ، في نهاية شهر مايو من العام 2018 ، حيث ارتفع الاحتياطي النقدي ، إلى 44.139 مليار دولار ، مقارنة بشهر أبريل من العام 2018 ، حيث سجل 44.033 مليار دولار ، وذلك بارتفاع قدره نحو 106 ملايين دولار ، حسب ما أعلن اليوم الإثنين ، البنك المركزي المصري .

وتستورد مصر شهريا ، ما يعادل متوسط 5 مليارات دولار ، من السلع والمنتجات من الخارج ، وذلك بإجمالي سنوي ، يقدر بأكثر من 55 مليار دولار ، وبالتالي ، فإن المتوسط الحالي للاحتياطي من النقد الأجنبي ، يغطى نحو 8 أشهر من الواردات السلعية لمصر ، وهى أعلى من المتوسط العالمي ، الذي يبلغ نحو 3 أشهر ، من الورادات السلعية إلى مصر ، بما يؤمن احتياجات مصر ، من السلع الأساسية والاستراتيجية .

العملات الأجنبية في الاحتياطي الأجنبي لمصر ، تتكون من سلة عملات دولية رئيسية ، تضم ، هى « الدولار الأمريكي ، العملة الأوروبية الموحدة ( يورو ) ، جنيه إسترلينى ، ين ياباني ، يوان صيني » ، وهي نسبة توزع حيازات مصر منها ، على أساس أسعار الصرف لتلك العملات ، ومدى استقرارها في الأسواق الدولية ، وتتغير حسب خطة ، موضوعة من قبل مسؤولي البنك المركزي المصري .

الوظيفة الأساسية للاحتياطي من النقد الأجنبي ، لدى البنك المركزي المصري ، بما يضمه من ذهب وعملات دولية مختلفة، تتمثل في توفير السلع الأساسية ، فضلا عن سداد أقساط وفوائد الديون الخارجية ، ومواجهة الأزمات الاقتصادية ، في ظل الظروف الاستثنائية ، مع تأثر الموارد من القطاعات التي تدر العملة الصعبة ، مثل الصادرات والسياحة والاستثمارات ، بسبب الاضطرابات ، إلا أن مصادر أخرى للعملة الصعبة، مثل « تحويلات المصريين فى الخارج » ، التي وصلت إلى مستوى قياسي ، واستقرار عائدات قناة السويس ، تساهم هي الأخرى ، في دعم الاحتياطي النقدي ، خلال بعض شهور العام .

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى