أخبار الاقتصاد

قطاع السياحة المصري الأسرع نمواً بشمال أفريقيا خلال 2018

أعلنت وزيرة السياحة المصرية رانيا المشاط، إن هناك تحسن بشكل ملحوظ في أعداد السياح وفي قيمة الاستثمارات السياحة الوافدة إلى الدولة المصرية، وأكدت وزيرة السياحة أن قطاع السياحة المصري شهدت طفرة خلال العام الراهن 2019، حيث أصبحت الدولة المصرية من أسرع دول العالم نموًا في المجال الاقتصادي بدول شمال أفريقيا بنسبة مئوية تصل إلى 16.5%، بالإضافة إلى أن الدولة المصرية هي الأعلى بكثير من حيث متوسط النمو العالمي الاقتصادي البالغ 3.9%، إلى جانب زيادة الاستثمارات السياحة و أعداد السياح الوافدين إلى الدولة المصرية منذ عام 2019.

الإصلاح الاقتصادي المصري يعد إصلاح هيكلي لتطوير قطاع السياحة

وأضافت وزيرة السياحة المصرية خلال مشاركتها في مائدة مستديرة بحضور مندوب مصر الدائم بمنظمة الأمم المتحدة، والمدير العام للچايكا في سويسرا، أن برنامج الإصلاح الاقتصادي يعد إصلاح هيكلي من أجل تطوير قطاع السياحة، يستهدف العمل لى رفع تنافسية القطاع السياحي المصري بما يتماشى مع الاتجاهات الحديثة العالمية، مع العمل على وضع رؤية لبرنامج الإصلاح الاقتصادي ترتكز على النهوض بقطاع السياحة المصري من خلال العمل على تحقيق تنمية سياحية بشكل مستدام، بما يتماشى مع الأهداف الـ 17 الخاصة بالتنمية المستدامة لمنظمة الأمم المتحدة.

شدد الدكتورة رانيا المشاط على أهمية تحديث التشريعات الخاصة بالقطاع السياحي التي تعمل على تنظيم العمل في القطاع السياحي، من أجل أن تواكب متغيرات صناعة السياحة العالمية مثل استخدام تكنولوجيا التحول الرقمي وكذلك الحجز الإلكتروني، وغيرهما، لفت وزير السياحة المصرية إلى أن محور الإصلاح التشريعي يعد من أهم المحاور الرئيسية الـ 5 في برنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة.

أعلنت أن منظمة السياحة العالمية تقوم بدور هام من أجل دعم ومساندة صناعة السياحة العالمية، وأن التعاونن والتنسيق دائم ومستمر والقائم بين وزارة السياحة المصرية وبين منظمة السياحة العالمية.

وأشارت وزير السياحة إلى أنه قد تم الاستعانة بخبراء متخصصين بمنظمة السياحة العالمية من أجل العمل على تحديث منظومة معايير تصنيف الفنادق المصرية لتتواكب مع المعايير الدولية.

أقرا المزيد تراجع أسعار العملة الأجنبية..تعرف علي سعر الدولار اليوم بالبنوك

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى