أخبار الاقتصاد

الحكومة: الجنيه يستعيد قوته أمام الدولار.. وأصبحنا أيقونة لمسار الإصلاح الاقتصادي

صرح رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي، عن دخول ملف مراجعة الأحوال الاقتصادية للدولة المصرية إلى صندوق النقد الدولي، ضمن الإجراءات الخاصة بصرف الدفعة الأخيرة من القرض الدولي، والتي تقدر بحوالي ملياري جنيهاً مصرياً، يوم الأربعاء الموافق 24 من شهر يوليو الراهن 2019.

وأضاف الدكتور مصطفى مدبولي، خلال فعاليات المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم بمجلس الوزراء المصري، إن العملة المصرية “الجنيه”، قد بدأت تستعيد قوتها من جديد أمام العملة الأمريكية “الدولار”، على الرغم من أن بعض من الخبراء بمجال الاقتصاد قد أعلنوا عن احتمالية وصول سعر الدولار إلى 20 أو 22 جنيهاً مصرياً.

وأضاف أن الدولة المصرية قد أصبحت أيقونة بين دول العالم بمسار الإصلاح الاقتصادي على عكس دول عديدة قد بدأت مسار الإصلاح الاقتصادي بالفعل، ولكنها لم تستطع مواصلته.

وأشار الدكتور مصطفى مدبولي إلى أننا قد حققنا أعلى معدلات خاصة بالتنمية الاقتصادية في العالم، مع توقعات بتحقيق معدلات نمو متزايدة إلى جانب استقرار الاقتصاد المصري على نقيض دول أخرى، مما دفع المستثمرون الأجانب إلى القدوم للدولة المصرية بعد انسحابهم من تلك المنطقة.

أقرا المزيد النقد الدولي يناقش صرف الشريحة الأخيرة من القرض الدولي لمصر الأربعاء

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى