أخبار الاقتصاد

اليوم.. “النقد الدولي” يبحث مراجعة برنامج مصر للإصلاح الاقتصادي تمهيدًا لصرف الشريحة الأخيرة

يجتمع مسؤولو صندوق النقد الدولى، اليوم الأربعاء، الموافق 24 يوليو، بمقر الصندوق بالعاصمة الأمريكية واشنطن، حيث يبحث المجلس التنفيذى للمؤسسة، المراجعة الـ5 لبرنامج الإصلاح الاقتصادى المصرى، تمهيدًا لصرف 2 مليار دولار والتي تمثل الشريحة الأخيرة من قرض الصندوق لمصر.

وصرح مصدر مسؤول بالحكومة المصرية، إن مصر سوف تختتم برنامج التمويل المتفق عليه مع صندوق النقد الدولى، بقيمة 12 مليار دولار، خلال الشهر الجارى، إذ أنه من المتوقع وصول الشريحة الأخيرة من قرض صندوق النقد الدولى، بقيمة 2 مليار دولار، خلال فترة وجيزة.

وأكد المسؤول فى تصريحات صحفية، على أن البرنامج المالى لمصر، سوف ينتهى بالحصول على الشريحة الأخيرة، وأنه لا نية للحصول على قرض جديد من صندوق النقد الدولى، أو تمويل إضافى من المؤسسة الدولية، بعد انتهاء برنامج الإصلاح بخطواته الأساسية خلال نوفمبر المقبل.

وكان وزير المالية المصري الدكتور محمد معيط، كان قد صرح في وقتٍ سابق، أن الشريحة الـ6 والأخيرة، من قرض صندوق النقد الدولى، بـ2 مليار دولار، سوف تدخل أرصدة الاحتياطى من النقد الأجنبى لدى البنك المركزى المصرى بما يدعم أرصدته، على أن يتم منح المقابل بالجنيه المصرى لحسابات وزارة المالية، وبسعر صرف الدولار أمام الجنيه المصرى وقت دخول الشريحة كمصدر لتمويل الموازنة العامة للدولة، ولتمويل عجز الموازنة العامة للدولة، متوقعًا أن ترفع الاحتياطى الأجنبى لأكثر من 46 مليار دولار، من مستواه الحالى البالغ 44.3 مليار دولار فى نهاية يونيو 2019، وأن تضيف نحو 33 مليار جنيه للموازنة العامة للدولة.

كما أعرب مصدر مطلع بصندوق النقد الدولي، أن البرنامج الاقتصادى المصرى، محل إشادة من كافة المؤسسات والجهات الدولية، حيث اتفقت مصر مع صندوق النقد الدولى، فى نوفمبر 2016، على الحصول على 12 مليار دولار من المؤسسة الدولية، على مدار 3 سنوات وعبارة عن 6 شرائح مالية.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى