أخبار الاقتصاد

البنك المركزي يعلن تراجع التضخم الأساسي في مصر لـ5.9% خلال يوليو

أصدر البنك المركزي المصري، اليوم الخميس الـ8 من أغسطس لعام 2019، بيانًا أعلن فيه انخفاض معدل التضخم الأساسي السنوي، وبلغ نحو 5.9% خلال شهر يوليو الماضي، وذلك في مقابل 6.4% في الشهر الذي يسبقه “يونيو الماضي”، مؤكدًا أن المُعدّل الشّهري للتضخم الأساسي الشهري بلغ نحو 0.1% في شهر يوليو الماضي، وذلك في مقابل نحو 0.3% في الشهر الذي يسبقه “يونيو السابق”، ومقابل 0.6% في الشهر نفسه من العام الماضي أي في “يونيو 2018”.

وذكر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، في بيان اليوم الخميس، أنَّ مُعدَّل التضخم السنوي العام شهد انخفاضًا وبلغ نحو 7.8% في شهر يوليو لعام 2019، وذلك مقابل 13% خلال الشهر ذاته من العام الماضي 2018. وجاءت هذه القراءات أقل من توقُّعات المحللين لمُعدَّل التَّضخُم الشهري خلال الشهر الماضي “يوليو 2019″، وذلك نتيجة زيادة سعر الوقود خلال الشهر الماضي، والتي أشارت معظمها إلى ارتفاعه بين 2.5 حتى 3.5%.

كانت المهندس طارق الملا وزير البترول المصري، أعلن رفع سعر البنزين المحروقات، في يوليو الماضي، ووصل سعر بنزين 92 إلى 8 جنيهات للتر، بعدما كان سعر لتر البنزين 92 نحو 6.75 جنيه، أي بزيادة بلغت نحو 18.5%، كما زاد سعر البنزين 80 إلى 6.75 جنيه، بعدما كان سعر لتر البنزين 80 نحو 5.50 جنيه، أي محققا زيادة 22.7%.

وأكَّد وزير المالية المصري محمد معيط، أنَّ الحكومة تسعى إلى الوصول بمعدَّلات التَّضخُم إلى ما دون 10% في العام المالي 2019 – 2020، موضحًا أنَّ الحكومة المصرية تستهدف الوصول إلى مُعدَّلات تضخم تتراوح ما بين 6 و7% خلال العام المالي 2020 – 2021.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى