أخبار الاقتصاد

الرئيس التنفيذي لأكبر مجموعة مصرفية بألمانيا يقترض من سائقه

وجد الرئيس التنفيذي لأكبر مجموعة مصرفية بالدولة الألمانية، بالإضافة إلى أنه أحد كبار الرؤساء التنفيذيين بالعالم، نفسه بموقف مالي صعب، إلى حد أنه قد اضطر إلى الاقتراض من سائقه الخاص.

وأعلن كريستيان سيفينج الرئيس التنفيذي لمجموعة “دويتشه بنك”، التي تعد أكبر مجموعة مصرفية بألمانيا، أنه قد قام بالاقتراض لفترة قصيرة مبلغاً مالياً من سائقه، بعد اكتشافه أنه لا يملك السيولة الكافية من أجل قضاء بعض الأمور العاجلة، أثناء مشاركته بإحدى الفعاليات بمدينة دوسلدورف، مساء أمس الاثنين.

وعندما سئل كريستيان سيفينج عن المبلغ المالي الذي كان بجيبه خلال تلك اللحظة، أجاب “لقد اضطررت لاقتراض مبلغ مالي من سائقي الخاص، لأنه لم يكن لدي أي أموال سائلة خلال تلك اللحظة”، وأشار أنه كان ديناً قصير الأجل للغاية “لحسن الحظ فقد كنت أمتلك المال من أجل سداده”.

وخلال فعاليات المؤتمر المسائي الذي تم تنظيمه من قبل صحيفة “راينشه بوست” الألمانية ألقى كريستيان سيفينج الضوء على أوضاعه المالية الخاصة، وأشار إلى أن أفراد أسرته تؤدي ما يقرب من 95% من تعاملاتها المالية، والتجارية عبر الإنترنت أو الهاتف المحمول، خلال الوقت الذي مازال فيه هو يتعامل بالوسائل التقليدية، ومازال يتعامل بشكل أساسي مع الفروع الحقيقية الخاصة بالبنوك.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن التعاملات المالية بالدولة الألمانية صاحبة أكبر اقتصاد بالعالم مازالت تعتمد بدرجة كبيرة على الأموال السائلة كوسيلة للدفع، كما أن العديد من المتاجر الصغيرة، والمقاهي لا تقبل التعامل ببطاقات الائتمان.

أقرا المزيد فوائد تناول الشاي وتأثيره على صحة الإنسان

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى