أخبار الاقتصاد

3 أفكار تساعدك على استثمار مبالغ صغيرة والحصول على عائد كبير

يعتقد العديد من الأشخاص بأن الاستثمار يحتاج لمبالغ كبيرة في الكثير من الأحيان، إلا أن عددا من المتخصصين، يرون عكس هذا، حيث يمكن لأي شخص أن يقوم باستثمار مبلغ مالي بسيط، ويخطو أولى خطواته في سبيل الادخار نحو عالم المال والاستثمار.

يظهر العديد من الأشخاص أن استثمار المبلغ الصغير أمر يعد غاية في الصعوبة، أو حتى مثير للسخرية، لكن في حقيقة الأمر، يمكن أن يقوم الشخص باستثمار مبلغ بسيط لتحقيق عائد إضافي، وبالطبع لن يكون هذا العائد كبيراً على المدى القصير، لكنه قد يكون العائد مجزياً على الأمد البعيد.

الاستثمار بمشروع صغير

يعد الاستثمار بمشروع صغير هو الخيار الأنسب للعديد من الأشخاص من أجل استثمار ما يتوفر لديهم أموال مهما كانت بسيطة، حيث يمكن البحث عن مشروع يناسب مع مقدار المال المتوفر مع الشخص، أو حتى يمكن الاعتماد على مشروع متناهي الصغر ولا يتطلب أموال طائلة، كما أن المشروعات الصغيرة لا تتطلب رأس مال صغير ولكنها تتطلب إلى جهد، ووقت أكثر من أجل تحقيق الأرباح المناسبة.

أن الاستثمار بمشروع صغير لا يدور حول مقدار رأس المال، ولكن يقوم على أساس شغف الشخص بفكرته الخاصة بالمشروع، ومدى تخطيطه من أجل إدارة هذا المشروع بشكل جيد، يدرس بوضوح احتياجات السوق، ومن الممكن جداًّ أن يحقق المشروع النجاح باستثمار قليل منذ بدايته، مع استغلال المهارات التي يكتسبها الشخص خلال فترة العمل الوظيفي أو المهني، أو تحويل هواية إلى مشروع صغير، فإذا كان مثلاً الشخص شغوف بالصيد من الممكن أن يقوم ببيع منتجات الخاصة بالصيد وأدوات الصيد، وإذا كان الشخص يحب القراءة والكتابة فإنه قد يستطيع تأليف كتب.

التداول في أسواق المال

يمكن للشخص الراغب في العمل بتداول بالأسواق المال، مثل التداول بأسواق الأسهم، وأسواق العملات الأجنبية، وفي حالة إذا كان الشخص لا يملك الكثير من الأموال، ويرغب باستثمار مبلغ صغير فقط، يتوجب عليه إيجاد وسيط مالي يتناسب مع رأس المال الخاص به الصغير، إلى جانب الحصول على خدمات غير مكلفة، وكذلك البحث عن العمولات المنخفضة، لكن يجب أن ينتبه الشخص باستخدام الرافعة المالية، التي تعني أن الأموال التي تمنح إلى الشخص من قبل الوسيط من أجل العمل على زيادة قدرة الشخص على التداول بأحجام أكبر.

مع عدم إغفال الشخص الذي يقوم بالاستثمار في أسواق المال، سواء الاستثمار في سوق الأسهم، السلع، أو العملات الأجنبية، فإنه استثماره يكون معرض لخطر الخسارة بشكل جزئي، أو بشكل كلي، لهذا قبل البدء في عملية تداول الأموال بأسواق المال، يتوجب على الشخص أن تكون ملماً بأساسيات ومبادئ عمل الأسواق المالية.

كما أن سوق الأسهم السعودي، يعد من هو أفضل مجالات الاستثمارات بمبلغ مالية بسيط، حيث أنه يعد سوق مناسب من أجل الاستثمار بسوق الأسهم وخصوصاً للمبتدئين، وينصح هنا حتى لو كان الشخص يمتلك مبلغ كبير من المال، فلابد أن يحاول في البداية أن يقوم باستثمار مبلغ مالية صغير، حيث أن تلك الطريقة هي الأكثر ضماناً، وأكثر أمناً، حيث يمكن من خلالها فهم الأمور المتعلقة بأسواق المال، وكيفية التعامل معها.

 الاستثمار في التعلم:

يمكن أن يتم استثمار مبلغ بسيط، في مجال تعلم مهارة، أو تعلم العديد من المهارات، كما يمكن للشخص تحقيق دخل مستقبلي، ويجدر هنا الإشارة إلى أن الوقت الراهن يوجد به العديد من المنصات التعليمية، والمواقع الإلكترونية، التي تعمل على توفير الدروس، وتوفير الدورات التدريبية المفصلة بكافة المجالات، كما يمكن اقتناء الكتب الإلكترونية من أجل تعلم مهارة معينة أو تعلم مهارة جديدة بدل الكتب الورقية التي يكون في الغالب أسعارها مرتفعة مقارنة بالكتب الإلكترونية.

كما يمكن اعتبار مجال التسويق الإلكتروني، وصناعة التطبيقات الإلكترونية عبر الهواتف، وعبر الأجهزة المحمولة من أحد أفضل المجالات التي قد تمكن الشخص من تحقيق عائد مادي، ولكي تستطيع الشخص النجاح في هذا المجال، عليه في البداية أن يتعلم تلك المهارات، ويتقنها بشكل جيد.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن استثمار مبلغ صغير لن يؤتي بنتائج مالية كبيرة خلال فترة قصيرة، ولكن النجاح في مجال استثمار المبالغ المالية الصغيرة يتوقف على مدى نجاح الشخص باختيار الطريقة الملائمة لظروفه، وامكانياته، وثقافته الاستثمارية، حيث أن نجاح أي استثمار يتوقف على الكيفية، التي يتم من خلالها اتخاذ القرار الاستثماري بطريقة سليمة، وليس بمقدار المال الذي يستثمر.

أقرا المزيد حيل بسيطة تستطيع من خلالها زيادة مرتبك للضعف

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى