أخبار الاقتصاد

طريقة عمل دراسة جدوى لمشروعك

تأتي على قائمة اهتمامات الراغبين في إقامة مشروعات خاصة به “دراسة الجدوى”، حيث تعد دراسة جدوى من أهم الخطوات الرئيسية الهامة قبل البدء في أي مشروع، ويمكن أن يتم تعريف دراسة الجدوى بصورة مبسطة وسهلة، باعتبار أنها مجموعة من المعلومات الخاصة لإقامة مشروع معين، وذلك بهدف الوصول إلى توقعات النهائية الخاصة حول نتائج هذا المشروع،إذا ما تم تنفيذ هذا المشروع على أرض الواقع خلال مكان ووقت معين، تنقسم دراسة الجدوى لعدة مراحل، وتختص كل مرحلة بمعلومات معينة، وبعد القيام بكافة المعلومات، وتحليلها يمكن في النهاية التوصل إلى نتيجة تعد تقريبية عن نتائج المشروع.

كيفية إجراء دراسة الجدوى الخاصة بالمشروعات

الهدف الأساسي من إجراء دراسة الجدوى من خلال عناصرها الـ 3 التالية:

  1. الدراسة المالية.
  2. الدراسة الفنية.
  3. دراسة السوق، لمعرفة المتطلبات، والاحتياجات التي يتوقف عليها قيام واستمرار هذا المشروع.

ويجب أن يتم تحديد مدى احتياج السوق إلى السلعة المقرر طرحها، بمعرفة حجم الطلب عليها، وذلك عن طريق القيام بدراسة حول المستهلكين، وتوقعات نقصان أو زيادة الطلب على تلك السلعة بالسوق، إلى جانب إجراء مقارنة بين الكميات المعروضة من السلع، وبين الكميات المطلوبة من أجل تحديد الحصة في السوق، ويتم ذلك من خلال ومعرفة وفهم أساليب المنافسة المتبعة.

كما يجب أن يتم تحديد حجم المبيعات المستهدفة، دون الإغفال عن أساليب التوزيع، وأساليب الترويج، إلى جانب جودة المنتج، وسياسة التسعير المتبعة، إلى جانب معرفة الموقع المناسب من أجل البناء، والمعدات المطلوبة من أجل البدء في عملية التصنيع، وذلك بهدف تحديد الأصول الثابتة، إلى جانب العمل على تعيين وتحديد المتطلبات اللازمة لعملية الإنتاج، والتي من بينها، مرافق عامة، ومواد خام، وعمالة.

كما يجب أن يتم تحديد عملية الإنتاج بكافة مراحلها، حتى عملية تخزين المنتج، والفترة الزمنية الخاصة بالدورة الإنتاجية، والكمية المنتجة خلالها.

خطوات عمل دراسة جدوى لمشروع

الخطوة الأولى:

تأتي على قائمة خطوات عمل دراسة الجدوى المالية، الخطوة الأولى، وهي القيام بحصر التكلفة الإجمالية الخاصة بالمشروع، ودراسة التكاليف التأسيسية، وهي التي تصرف مرة واحدة، وغير قابلة للاسترداد، حيث أن تلك التكاليف متعلقة بالإعداد من أجل بدء العمل في المشروع، ومنها التالي:

  • رسوم التراخيص والتسجيل.
  • رسوم الاستشارات والدراسات.
  • الرسوم القانونية.
  • التكاليف الرأسمالية، وهى التكلفة المطلوبة من أجل الحصول على الأساسيات اللازمة لبدء عملية الإنتاج، مثل تكلفة الأرض، وإقامة المباني عليها، وكذلك تكلفة المعدات والآلات الخاصة بالمشروع، وتدفع تلك التكلفة مرة واحدة فقط، قبل بدء الإنتاج، ويجوز استرجاعها من خلال عمليات البيع.
  • التكاليف التشغيلية، الخاصة بالمشروع، وهى التكاليف التي تنتج عن مراحل عملية الإنتاج، على أن يتم احتسابها على أساس المدة الواحدة الخاصة بالدورة الإنتاجية، بالإضافة لتواريخ التكاليف الثابتة.
  • التكاليف الثابتة، وهي التكلفة المطلوبة من أجل البدء بتشغيل المشروع، ولا تتأثر بتغير حجم الإنتاج، مثل إيجار الأرض، أو أجور ورواتب العمال أو إجراءات الصيانة الدورية الخاصة بالآلات ومعدات المشروع.
  • التكاليف المتغيرة بالمشروع، وهى التكاليف المرتبطة بحجم إنتاج المشروع، أي أنها تتأثر بتغير حجم الإنتاج، وتضم أجرة العمالة، إلى جانب تكلفة المواد الخام، وكذلك فواتير استهلاك الطاقة.
  • مجموع التكلفة الإجمالية للمشروع، حيث يتضمن مجموع التكاليف السابقة من أجل بدء عملية تشغيل المشروع.

الخطوة الثانية:

تأتي الخطوة الثانية في دراسة الجدوى الخاصة بالمشروعات، وهي حساب الربح، أو حساب العائد الشهري، وأو حساب العائد الإجمالي من المشروعات وتنقسم إلى التالي:

  • الإيرادات الشهرية الخاصة بالمشروع، التي تتمثل في الكمية المباعة، مضروبة بسعرها، وهى العائد النقدي الشهري للمشروع.
  • التكاليف الشهرية التشغيلية، التي تتمثل بمجموع التكاليف المتغيرة الشهرية، والتكاليف الثابتة.
  • العائد الشهري الكلي، والتي تتمثل بالدخل المتبقي من المبيعات عقب طرح التكاليف التشغيلية.

الخطوة الثالثة:

تأتي هنا الخطوة الثالثة من دراسة الجدوى، وهي عملية حساب العائد الصافي الشهري، حيث يتم طرح كافة التكاليف الغير نقدية من الربح الإجمالي، مع حساب معدل التكاليف التأسيسية للمشروع، وحساب تكاليف التمويل، والإهلاك، “العائد الشهري الصافي= الإيرادات الشهرية، التكاليف الشهرية”.

المصاريف الشهرية الإجمالية للمشروع، وهي مجموع المصاريف النقدية، والمصاريف الغير نقدية، والتي تتضمن التكاليف الشهرية التشغيلية، إلى جانب المعدل الشهري والتكاليف التأسيسية الخاصة بالمشروع، إهلاك الآلات، والمعدات، إلى جانب تكلفة التمويل، والتي من بينها الفائدة الشهرية.

إلى جانب حساب الربح أو العائد الصافي الشهري، مع حساب الدخل المتبقي من المبيعات بعد الإنتهاء من طرح المصاريف الكلية الشهرية.

الخطوة الرابعة:

تأتي هنا الخطوة الرابعة من دراسة الجدوى الخاصة بالمشروعات، وهي حساب قسط البنك الشهري، أن كان المشروع قائم على أساس اقتراض مبلغ مالي من البنك، حيث يتم حساب قسط البنك الشهريا المساوي إلى قيمة القرض، بالإضافة لحساب الفائدة الشهرية.

الخطوة الخامسة:

تأتي هنا الخطوة الخامسة من دراسة الجدوى، وهي حساب الاختبارات المالية،وحساب نقطة التعادل، وهي النقطة التي لا يحقق عندها المشروع أي أرباح أو أي خسارة، ويكون مجموع الإيرادات، معادل لـ مجموع التكاليف التشغيلية.

وهناك حساب نقطة التعادل، وهي النقطة التي تكون عندها التكاليف التشغيلية للمشروع مساوية تماماً لإيرادات المشروع، حيث يحقق المشروع خسائر قبل تلك النقطة، ويبدأ بتحقيق أرباح بعد تلك النقطة.

وأيضاً حساب العائد من الاستثمار، عن طريق احتساب نسبة الربح السنوي الصافي، إلى جانب حساب التكاليف الإجمالية الخاصة بالمشروع، وتمثل نسبة الاستثمار التي يتم استرجاعها بعد عام كامل من بدء تشغيل المشروع.

الدراسة المالية للمشروعات

يتم احتساب التكلفة الإجمالية للمشروع،  من خلال احتساب التكاليف التأسيسية، والتكاليف الرأسمالية، بالإضافة إلى حساب التكاليف التشغيلية، والعمل على تحديد مستوى الاستثمار.

  • بالنسبة لحساب الأرباح الكلية الشهرية المتوقعة من المشروع، يتم احتسابها عن طريق طرح التكاليف التشغيلية الشهرية، من قيمة الأرباح الشهرية.
  • بالنسبة لحساب العائد الشهري الصافي من المشروع، يتم ذلك من خلال طرح التكاليف الكلية الشهرية من الارباح الشهرية.
  • يتم إدراج ما يسمى بـ “جدول التدفق النقدي”، والذي يتم من خلاله العمل على تحديد حجم التدفقات النقدية الخارجة، والداخلة، أثناء مدة زمنية معينة.
  • القيام بإجراء الاختبارات المالية، وذلك من خلال قياس جدوى المشروع من خلال حساب نقطة التعادل، وحساب العائد من الاستثمار.
  • تختلف دراسة جدوى من مشروع صغير إلى المشروع كبير تجاري حيث أن إعداد الدراسات والبيانات يلزمها مدة زمنية طويلة.

مراحل التخطيط المالي للمشروع

تُغد من أهم خطوات دراسة الجدوى للمشروع، هى الترتيبات الخاصة بعملية تسويق المنتجات، والإمداد في المدخلات المطلوبة لتشغيله، ومن ناحية أخرى ضرورة إجراء تحليل يتم بشكل دقيق للسوق، ودراسة مدى استيعابه تلك منتجات، كذلك إبداء بعض الأفكار التي تعطي للمشروع قوة، وقدرة أكبر على المنافسة السوق بين المشاريع القائمة بالفعل، والمشروعات المشابهة لها.

الجدوى الفنية للمشروع

هناك أهمية قصوى لإجراء دراسة فنية للمشروع، حيث أن الجدوى الفنية للمشروع تقرر مدى صلاحية المشروع من الناحية الفنية، وكما أن الدراسة الفنية تعتمد على العديد من المعلومات، والعديد من البيانات، التي تم التوصل إليها خلال الدراسة التسويقية.

الجدوى المالية للمشروع

تتم دراسة الجدوى المالية للمشروع من خلال إجراء دراسة الجدوى الفنية، ودراسة الجدوى التسويقية أيضاً، حيث يتضح أن لكل مشروع تكاليف، وأرباح متوقعة سوف يتم تحقيقها بعد تشغيل المشروع، ويمكن تقسيم التكاليف إلى تكاليف استثمارية، وهى كل ما يتم إنفاقه على المشروع منذ بدء التفكير بالاستثمار، وحتى الدورة الأولى من تشغيل المشروع.

الجدوى الاقتصادية للمشروع

يتشابه التقييم المالي للمشروع مع التقييم الاقتصادي للمشروع، وذلك من خلال إستعمال نفس المعايير والمقاييس، وقد تتساوى في حالات معينة أسعار الظل مع أسعار السوق، إلا أنها تختلف خلال بعض الأوقات.

أقرا المزيد الصحة: سحب 21 دواء من الصيدليات على رأسها “زانتاك و راني ” لاحتوائها شوائب مسرطنة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى