أخبار الاقتصاد

تفاصيل مزاد الجمارك لسيارات “هايما” مع نهاية سبتمبر الجاري 2019

صرح مصدر مسؤول في إدارة المهمل بجمارك الإسكندرية، أن هناك شحنة سيارات “هايما” الصينية المصادرة منذ الربع الأخير من العام السابق 2019، والتي يسجل عددها ما يقرب من 270 سيارة منقسمة إلى 3 فئات مختلفة، سوف يتم طرحها للبيع بـ “نظام المزاد العلني المباشر”، نهاية شهر سبتمبر الجاري لعام 2019.

وأوضح المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، إن سيارات هايما الصينية المنشأ قد تمت مصادرتها بعد أن تركت لمدة شهر كامل دون محاولة من قبل الشركة المالكة لتلك لشحنة الإفراج عنها، وبعدها فقد تم إخطار الشركة، وقد استمرت في إدارة المهمل ما يقرب من 5 أشهر دون أي إجراء.

وأوضح المصدر أن الشحنة المطروحة للبيع في مزاد علني، كانت قد تم طرحها بمزاد سابق خلال شهر أغسطس السابق لعام 2019، إلا أنها لم تصل إلى السعر المقدر لها من قبل الهيئة المشرفة على المزاد، وعليه فقد تم إرجاء بيعها تلك الشحنة إلى لجلسة 30 من شهر سبتمبر الراهن لعام 2019.

وأضاف المصدر إلى أن السيارات المعروضة جديدة، ولم يسبق أن تم استخدامها مسبقاًُ، ويتم بيعها بشكل فردي من أجل الاستخدام الشخصي.

أما فيما يتعلق الجلسة الجديدة لمزاد بيع الشحنة، فقد أوضح المصدر بأنه سوف يتم العمل على تشكيل لجنة لإعادة تسعير السيارات خلال الجلسة الثانية بنسبة انخفاض تتراوح ما بين 5% إلى 10 % من السعر المقدر مسبقاً، وفي حالة عدم تصريف الشحنة خلال الجلسة الثانية يمكن أن يتم تنظيم جلسة مزاد ثالثة من أجل بيع تلك الشحنة.

وأوضح المصدر أن عائدات المزاد تخضع للمادة الصادر تحت رقم 130 من قانون الجمارك، والتي تنص على التالي: “خصم كافة مستحقات الجهات من رسوم الفحص، وأرضيات، ومصاريف تخزين، والمتبقى من حصيلة البيع بعد خصم المصروفات تذهب إلى صاحب الرسالة، وفى حالة عدم مطالبته بمستحقاته خلال ثلاثة سنوات يتم مصادرة المبلغ”.

يذكر أن المزاد العلني سوف ينعقد تحت إدارة الهيئة العامة للخدمات الحكومية التابعة إلى وزارة المالية، حيث أنها هي الجهة المنوط لها الإشراف على مزادات بيع مهمل، وراكد، ومصادر الجمارك، والمصالح الحكومية.

وتشترط الهيئة العامة للخدمات الحكومية للاشتراك بجلسة المزاد العلني، أن يتم شراء كراسة الشروط بالإضافة إلى سداد قيمة التأمين، اللذان يتم تحديد قيمتها بمعرفة الخدمات الحكومية، تبعاً للسيارات المدرجة، والهيئة المالكة للوطات.

مع التزام الراغبين بالمشاركة في حال كانوا أشخاص اعتباريين، سواء كانوا هيئات، أو مؤسسا، بالتقدم إلى اللجنة المشرفة على المزاد من خلال تقديم البطاقة الضريبية، أو تقديم السجل التجاري، في حين يُكتفي ببطاقة الرقم القومي، بشرط أن تكون سارية، لمن يتقدمون للاشتراك بالمزاد بشكل فردي.

وبعد انتهاء المزاد يتوجب على الفائزين أن يقوموا بسداد نسبة 30% من قيمة اللوطات خلال نفس يوم المزاد، على أن يتم تسديد نسبة الـ 70% المتبقية بموعد أقصاه 15 يوماً من تاريخ انعقاد المزاد، على تقام جلسة المزاد داخل قاعة “النادي المصري بالقاهرة”، القائم في عين الصيرة بحي مصر القديمة بمحافظة القاهرة.

أقرا المزيد أسعار الفول تتراجع بسبب تراجع الدولار ووفرة المعروض

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى