أخبار الاقتصاد

“المركزي” يطرح أذون خزانة بالدولار لأجل عام بقيمة 1.56 مليار دولار

قرر البنك المركزي المصري، طرح عطاء أذون خزانة بالدولار لأجل عام، وذلك بقيمة 1.56 مليار دولار في 18 نوفمبر الجاري.

وأضاف البنك، في بيان عنه أن تسوية العطاء ستجرى في 19 نوفمبر، وسيحل أجل استحقاق الأذون في 17 نوفمبر 2020.
طرح البنك المركزي، اليوم، أذون خزانة بقيمة 695 مليون يورو لأجل مدته عام، تستحق السداد يوم 10 نوفمبر 2020 ، على أن يتم الاعتماد على حصيلة الطرح في مقابلة استحقاق عطاء سابق بقيمة 695.1 مليون دولار.

وكان “المركزي”، لجأ إلى طرح أدوات دين بالعملة الأجنبية في أخر 2012 لمواجهة أزمة نقص الدولار التي تبعت ثورة 25 يناير 2011، ونفذت وزارة المالية بالتعاون مع البنك المركزي نحو 11 طرحا من أذون الخزانة المقومة باليورو بواقع 7.15 مليار يورو إجماليا، فيما تراوحت الفائدة على الطرح الأخير من أذون الخزانة باليورو 20 أغسطس الماضي بين 1.4% و 1.5% بمتوسط بلغ 1.49%، فيما سجلت قيمة الطرح 610 ملايين دولار، وقدمت البنوك والمؤسسات المختلفة عرضًا للاكتتاب بقيمة 780.1 مليون دولار، بينما وافق المركزي على 610 ملايين دولار.

فما أعلنت وزارة المالية، اعتمادها على تنوع مصادر التمويل بين أدوات الدين والأسواق الخارجية والمحلية، مشيرة إلى أنه يمكن التوسع بأدوات تمويلية طويلة الأجل من السوق المحلية مع بدء انخفاض أسعار الفائدة محليًا، بديلا عن الاقتراض قصير الأجل، وبجانب التوسع بإصدار السندات طويلة ومتوسطة الأجل، بديلا من الأذون بهدف الحد من مخاطر إعادة تمويل المديونية القائمة وزيادة عمر الدين.

وكانت مصر قد نجحت في خفض نسبة الدين الحكومي للناتج المحلي إلى 90.5 % خلال نهاية يونيو الماضي، مقابل 98% خلال نفس الشهر من العام الماضي.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى