أخبار الاقتصاد

رئيس “ثراء”: دورنا جذب الاستثمارات طويلة الأجل وتنويع منتجاته المتاحة

أعلن أيمن سليمان الرئيس التنفيذي لصندوق مصر السيادي “ثراء”، أن دور الصندوق الأساسي هو جذب الاستثمارات طويلة الأجل إلى جانب تنويع المنتجات الاستثمارية المتاحة، موضحًا أن الاستثمار طويل الأجل يبدأ من 3 لـ5 سنوات وقد يصل إلى 10 سنوات”.

جاء ذلك خلال كلمته في مؤتمر “قطاع الأعمال العام.. استشراف المستقبل”، اليوم، مشيرًا إلى أن الصندوق يستهدف جذب المستثمرين المحليين وتوطين التكنولوجيا وتحقيق نمو الناتج المحلي الإجمالي، موضحًا أن الشراكة بين الصندوق السيادي وقطاع الأعمال العام تستهدف الوساطة مع المستثمر الخارجي والفرص المحلية التي سيرعاها الصندوق.

وأكد أن الحوار مستمر مع المستثمرين الأجانب بشأن الشراكة في ضخ الاستثمارات وتجنب المخاطر، ما يخلق بيئة جاذبة للاستثمار ويشجع رجال الأعمال على الدخول في السوق المصري.

وأوضح سليمان، أن قطاع الطاقة يعد ثاني أبرز القطاعات في تحقيق عائد رأس المال بعد أدوات الدين، وهو الشهية الأولى والأكبر للقطاع الخاص، مشيرًا إلى أن هناك فرص قوية يجب توفرها من أجل عملية الربط الكهربائي مع الخليج وأوروبا، موضحًا أن هناك عدد من المناقشات حول شراكات في عدة قطاعات أهمها الخدمات الصحية يليها قطاع التعليم والمنتجات الغذائية.

جدير بالذكر أن الصندوق السيادي “ثراء” تستهدف خلق محفظة من الأصول المتاحة للتسويق والاستثمار من أجل تعظيم قيمة أصول الدولة واستغلالها استثماريا بشكل يحقق أعلى عائد للدولة وللأجيال المقبلة من خلال تكوين شراكات استثمارية مع القطاع الخاص المحلى والأجنبي بالتعاون مع وزارة قطاع الأعمال العام وبنك الاستثمار القومي وبالمشاركة مع القطاع الخاص، وتأسس بقانون رقم 177 لسنة 2018 وصدر نظامه الأساسي في فبراير بقرار رئيس الوزراء رقم 555 لسنة 2019.

ويعمل “ثراء” عبر قانون يسمح بتكوين شراكات استثمارية بكافة الأشكال القانونية في كل الأنشطة والقطاعات بشكل يقدم للمستثمرين فرصا استثمارية جديدة ومتميزة تعلى من قيمة الأصول المصرية وتحفز مساهمة القطاع الخاص في الاقتصاد المصري لينتج عنه خلق مزيد من فرص العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى