أخبار الاقتصاد

وزير الاتصالات يكشف حقيقة إلغاء سداد الفواتير

نفى الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، شائعات إلغاء سداد فاتورة التليفون الأرضي بسبب وباء كورونا “كوفيد 19″، مؤكدا أن لا صحة لتلك الأقاويل، موضحا أن الشركة المصرية اتخذت قرارا بتأجيل الفواتير المستحقة لشهر يناير الماضي وذلك مراعاة للحالة الاقتصادية لظرو المواطنين في ظل الأزمة الجاىية بسبب حظر الحركة وما يترتب عليه من إجراءات لوقف انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

وقال طلعت، في مداخلة هاتفية لقناة “الحدث اليوم” مساء أمس، إن تأجيل الفواتير تقديرا للظروف التي تمر بها البلاد ومن الصعب جدا اتخاذ قرارا بالإلغاء النهائي لسداد الفواتير، كما أوضح أنه تم تزويد عدد ساعات العمل في مكاتب البريد حتى الساهة السادسة مساء في فترات صرف المعاش تيسيرا على كبار السن ومن أجل توزيع المواطنين تجنبا للتزاحم.

وأوضح أن جميع شركات الاتصالات اجتمعت في دعم مبادرة الجخاز القومي للاتصالات بشأن تكفل 250 ألف أسرة من المتضررين من فيروس كورونا المستجد بما يوازي حوالي مليون مواطن لمدة شهر.

وتابع أنه سوغ يتم تزويد سرعة تحميل الإنترنت إلى 20% للإنترنت المنزلي ضمن مبادرة الحكومة موضحا اأن تكلفة تلك المبدرة تصل لنحو 200 مليون جنيه، وذلك ضمن مبادرات أخرى تحملتها شركات الاتصال بينها منح 30 ضعف الرصيد المشحون ووحدات مجانية للمواطنين إذا شحن من خلال الطرق الإلكترونية للشحن من أجل تحفيز المواطنين هلى ذلك الأمور.

وأضاف أن هناك مبادرة أخرى لمنح 3 آلاف دقيقة مجانية و10 ميجا بايت للأطقم الطبية في العزل، وذلك تقديرا لدورهم في مكافحة كورونا وأدائهم البطولي الشجاع في تلك المرحلة الدقيقة من عمر الوطن.

جدير بالذكر أن الجهاز المركزي لتنظيم الاتصالات قد دشن عدة مبادرات مع بداية اتخاذ الإجراءات الوقائية لانتشار فيروس كورونا المستجد، بينها زيادة باقات الإنترنت 20% لتشجيع المواطنين على البقاء في المنزل إلى جانب التقدير لظروف تعلم الطلاب عبر الإنترنت، وتبعتها عدة إجراءات بينها إرجاء تسديد الفواتير أيضا توفير العديد من الطرق للتسديد الإلكتروني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى