أخبار الاقتصاد

البنك الأهلي يوضح طرق الاشتراك بالإنترنت والموبايل البنكي بدون زيارة الفروع

كشف البنك الأهلي المصري بصفة رسمية اليوم الأربعاء عن الطريقة الأمثل لكافة العملاء التابعين له من أجل الاشتراك في خدمات الإنترنت والموبايل البنكي، وذلك دون الحاجة إلى زيارة الفروع تماماً لحين نهاية أزمة تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد.

وأكد هشام عكاشة رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري خلال بيان رسمي اليوم أن جميع العملاء التابعين للبنك يمكنهم الاشتراك في خدمات الإنترنت والموبايل البنكي من خلال طريقتين وهما:

  • الموقع الرسمي للبنك الأهلي المصري عبر شبكة الإنترنت.
  • الخط الساخن لمركز اتصالات البنك “19623”.

وأشار أيضاً إلى أن ذلك القرار من شأنه أن يساهم في عدم حاجة العملاء تماماً إلى زيارة فروع البنك الأهلي في المرحلة القادمة، حيث بات بإمكان كل عميل إتمام كافة العمليات المصرفية وهو في داخل منزله دون الاختلاط بالآخرين تماماً.

وشدد هشام عكاشة في البيان على أن البنك الأهلي المصري يسعى جاهداً إلى الالتزام بجميع الإجراءات الوقائية التي أعلنت عنها الحكومة المصرية في الفترة الماضية، وذلك من أجل محاولة الحد من انتشار فيروس كورونا المنتشر بقوة حول العالم بأكمله.

وأضاف أيضاً أن هذه الخطوة من شأنها أن تساهم في دعم التحول الرقمي للبنك الأهلي بصفة عامة بعيداً عن الأزمة الحالية، مما يساهم بدوره في تدعيم الشمول المالي، أما الهدف الأسمى من وراء القرار فهو تخفيف الضغط على فروع البنك المختلفة على مستوى جميع محافظات الجمهورية حفاظاً على سلامة الجميع سواء العملاء أو حتى الموظفين العاملين لدى البنك.

وأوضح هشام عكاشة في البيان أن خدمات الإنترنت والموبايل البنكي تسمح للعميل بالقيام بكافة العمليات المصرفية التي يرغب فيها، حيث تتمثل هذه العمليات على النحو التالي:

  • تحويل الأموال من حساب عميل إلى حساب عميل آخر داخل البنك.
  • استرداد أو شراء الشهادات الادخارية.
  • سداد الرصيد الخاص ببطاقات الائتمان.
  • كسر أو ربط الودائع.
  • دفع أموال التبرعات إلى مختلف الجهات.
  • فتح حسابات جديدة فرعية لعملاء البنك.
  • تحويل الأموال لحساب خارج البنك.

إقرأ أيضاً: مواعيد عمل المواصلات العامة والمترو الجديدة بعد مد حظر التجوال انطلاقاً من الخميس

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى