أخبار الاقتصاد

خبير اقتصادي يتوقع استمرار صعود الجنيه أمام الدولار الفترة المقبلة

توقع خبراء ومحللون للشأن الاقتصادي في مصر، استمرار موجة صعود الجنيه مقابل هبوط سعر الدولار، الفترة المقبلة، نتيجة زيادة التدفقات النقدية في البلاد، وعودة الفتح الجزئي للأنشطة الاقتصادية والسياحة، في إطار خطة الحكومة للتعايش مع فيروس كورونا، مما يؤثر على حجم تدفقات الدولار.

وقال الخبير الاقتصادي، رئيس مركز العاصمة للدراسات الاقتصادية، الدكتور خالد الشافعي، إن التعامل على الجنيه والدولار في السوق يرتبط بالعرض والطلب ولا خلاف على ذلك.

وأضاف: كلما زاد العرض وتراجع الطلب، تراجع الدولار وارتفع الجنيه والعكس صحيح، ومؤخرًا تراجع الجنيه وارتفع الدولار وهذا ناتج من تراجع كبير في الاحتياطي الدولاري لتلبية احتياجات الدولة من العملة الصعبة ليهبط الاحتياطي إلى 36 مليار دولار تقريبا،

وتابع: لكن حاليا مصر بدأت تتلقى دفعات من تمويلات تصل إلى 13 مليار دولار ما بين قروض وسندات وهو ما بدأ تظهر آثاره على السوق وحدث هبوط طفيف في أسعار الدولار وتعاف جزئي للجنيه.

ورأى أن السوق المصرفي يشهد حالة استقرار الآن مع ضخ مليارات الدولارات وبدء العودة التدريجية لقطاع السياحة، وكل هذا يقابله تراجع في الاستيراد، وهو ما يؤمن على الأقل عدم صعود الدولار الفترة المقبلة أو حتى بقائه في حدوده الحالية.

وقال إن فكرة زيادة سعر الدولار له عوامل تحكمه، الأول حجم التدفق في النقد الأجنبي وما يقابله من طلب على الدولار، وحتى هذه اللحظة الطلب على الدولار ليس بالقوة التي يمكن أن تؤثر فى سعره ارتفاعًا.

وأكد أنه قد نشهد الفترة المقبلة تخارج من أدوات الدين وهذا من شأنه صعود طفيف في سعر الدولار، لأنه على الرغم من خفض الفائدة الحالية لا تزال مصر تقدم عائدا أكبر مقارنة بالأسواق الناشئة وفى إطار فائدة صفرية لدى بعض دول أوروبا وخفض حاد للفائدة في أمريكا.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى