أخبار الاقتصاد

لما ارتفعت أسعار الذهب في مصر لمستوى قياسي لأول مرة؟

منذ عدة أيام تواصل أسعار الذهب في السوق المحلي ارتفاعا تاريخيا لم يحدث من قبل، حيث صعدت أسعار الذهب خلال تعاملات أمس واليوم، مع صعود المعدن عالميا، وارتفعت أسعار الذهب إلى مستوى قياسي جديد في السوق المحلي المصري.

وارتفع سعر جرام الذهب عيار 18 إلى 713 جنيه مقابل 692 جنيها، وارتفع سعر عيار 24 ليصل إلى 951 جنيها، مقابل 923 جنيها، كما صعد الجنيه الذهب إلى 6656 جنيه، وسجل سعر جرام الذهب عيار 21 نحو 832 جنيهاً.

إذاً لماذا ارتفعت أسعار الذهب لهذا المستوى؟

يجيب” نادي نجيب” سكرتير عام شعبة الذهب بغرفة القاهرة التجارية، عن هذا السؤال قائلاً:

إن صعود أسعار الذهب في السوق المحلي يرجع إلى صعود المعدن بالبورصات العالمية خلال تعاملات اليوم وأمس، مشيرا إلى أن سعر المعدن بالسوق المحلي يتأثر بالسعر العالمي.

وأضاف أن المستثمرين في مصر والعالم في الوقت الحالي يشترون كميات كبيرة من المعدن الأصفر باعتباره ملاذ آمن خلال الفترة الحالية، في ظل أزمة فيروس كورونا المنتشر عالمياً.

وأوضح ان بيانات وكالة بلومبرج تشير إلى ارتفاع أسعار الذهب العالمية بقيمة 15.7 دولار للأوقية لتصل إلى 1878 دولار ببداية تعاملات اليوم الخميس.

وبحسب وكالة رويترز، قفز الذهب إلى أعلى مستوى في نحو تسعة أعوام مدفوعا بضعف الدولار فيما عززت توقعات بمزيد من إجراءات التحفيز لإنعاش الاقتصادات التي تضررت من جائحة كورونا جاذبية المعدن النفيس كملاذ للتحوط من التضخم.

وأكمل  ” نادي نجيب” سكرتير عام شعبة الذهب بغرفة القاهرة التجارية:

أن ارتفاع أسعار الذهب في الأسواق يؤثر على حركة البيع والشراء، “فكلما زاد السعر تراجعت نسبة الإقبال، ولا يشتري في ظل هذه الارتفاعات إلا المضطرين مثل حالات الخطوبة والزواج”.

يذكر أن سوق الذهب شهد العديد من التغييرات خلال الفترة الماضية منذ بداية جائحة كورونا، وتراجع الإقبال على الشراء نتيجة قيام الحكومة  بغلق قاعات الأفراح وإغلاق المحلات في أوقات معينة ضمن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة للحد من انتشار كورونا، حيث توقع نجيب أن يستمر الذهب في الصعود خلال الفترة القادمة.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى