أخبار الاقتصاد

تقرير يكشف توقعات سعر الدولار مقابل الجنيه المصري خلال 2022

كشف تقرير حديث لمجموعة من الخبراء الاقتصاديين، عن توقعات سعر الدولار مقابل الجنيه المصري خلال 2022، وأوضح التقرير أبرز الضغوط التى نجحت مصر فى تخطيها وفى مقدمتها 5 مليارات دولار من مدفوعات الديون خلال الصيف، وجمع وزارة المالية تسهيلات بقيمة 2 مليار دولار من السندات الخضراء.

ويتحدد سعر صرف الجنيه أمام الدولار الأمريكى، وفقًا لقوى العرض والطلب، خاصة بعد قرار تحرير سعر الصرف الصادر فى 3 نوفمبر 2016، وخضوع سعر الدولار لسياسة العرض والطلب فى البنوك، وحافظ سعر الجنيه المصري على نفس مستواه أمام سعر الدولار خلال العام المنصرم، على عكس غالبية عملات الدول الناشئة، والتي تراجعت متأثرة بتداعيات جائحة فيروس كورونا وتراجع الإنتاج، وزيادة التكاليف وانخفاض الإيرادات.

وكشف تقرير بنك الاستثمار هيرميس ، عن توقعات سعر الدولار مقابل الجنيه خلال 2022، في ظل التحديات الاقتصادية والصعوبات التي تفرضها الأوضاع العالمية على الاقتصاد المصري.

ورجح تقرير بنك الاستثمار هيرميس أن يستقر سعر الدولار مقابل الجنيه المصري خلال عام 2022 ، بسبب تمكن الحكومة من تجنب بعض ضغوط التمويل قصيرة الأجل.

ونجحت مصر أيضاً فى توفير 3 مليارات دولار من سندات اليورو فى سبتمبر وتخطط لجمع مبلغ مماثل فى النصف الأول من عام 2022 من خلال طرح صكوك سيادية لأول مرة، إلى جانب سندات خضراء.

وأضاف تقرير بنك الاستثمار هيرميس، إن مصر تستعد أيضا للاستفادة بـ 2 الي 4 مليار دولار من صافى التدفقات الداخلية مع إدراجها فى مؤشر”JP Morgan Global Emerging Market “ للأسواق الناشئة.

وأوضحت هيرميس، أن ما يعزز موقف البنك المركزى المصرى حالياً، الاحتياطات النقدية التى تتيح الحفاظ على استقرار الجنيه أمام الضغوط.

ويتمثل العامل الثانى الذى قد يكون السبب لاستقرار الجنيه أمام الدولار، فى استعادة ما يقرب من 8 – 10 مليارات دولار من عائدات السياحة، وهو ما سيكون كافيًا لتحقيق الاستقرار فى البلاد مما سيتطلب عودة عائدات السياحة إلى ما قبل “كوفيد- 19” وهذا مدعوم بعودة السياح الروس بعد حظر سفر دام خمس سنوات.

وأكد تقرير هيرميس أن الحكومة لا تزال تمتلك احتياطيات كافية، للتعامل مع الصدمات الاقتصادية ، مما يوفر بعض المرونة لتخفيف أى آثار سلبية من التشديد العالمى وارتفاع التضخم.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى