أخبار الاقتصاد

صندوق النقد الدولي يحذر كبار الدائنين من “انفجار الديون”

صرحت كريستالينا جورجيفا مديرة صندوق النقد الدولي، أن الصين وكبار الدائنين الأخرين يتحملون خلال الوقت الراهن مسؤولية كبيرة ملقاه على عاتقهم لمنع مشكلات انفجار الديون التي توجه العديد من الأسواق الناشئة والبلدان المنخفضة الدخل في العالم.

وأضافت مديرة صندوق النقد الدولي خلال فعاليات استضافها مركز التنمية العالمية أن نسبة مئوية تصل لـ 25% من الأسواق الناشئة و60% من البلدان منخفضة الدخل تعاني من ضائقة الديون أو قريبة من الوصول لها، ووجهت حديثها، “رسالتي لكبار الدائنين والصين والقطاع الخاص، هي أنه كلما زادت حصتكم زادت مسؤوليتكم، من مصلحتكم كمقرضين منع انفجار المشكلة”.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن صندوق النقد الدولي أكد أنه بصدد زيادة التمويل الطارئ الموجه إلى البلاد المتضررة بسبب ارتفاع أسعار السلع الغذائية ونقص الإمدادات في العالم بسبب الحرب الروسية الأوكرانية، وأكد الصندوق أن حوالي 20 أو 30 دولة بحاجة ماسة لتلك الإمدادات.

كما أوضحت مديرة صندوق النقد الدولي أن أعضاء المجلس التنفيذي كانوا “إيجابيين للغاية”، على حسب وصفها لخطة المساعدات المقترحة عندما تم عقد اجتماع بشكل غير رسمي يوم الأثنين السابق، وأعلنت عن أملها في الحصول على الموافقة على السماح بصرف الأموال سريعًا لتلك الدول.

وتبعًا لخطة صندوق النقد الدولي فإن خطته ستسمح بتقديم تمويل طارئ بشكل إضافي وغير مشروط لتلك البلاد المتضررة بشدة بسبب أزمة الغذاء في العالم بسبب الحرب الروسية الأوكرانية، وبسبب التضخم الاقتصادي العالمي بعد أعقاب جائحة فيروس كورونا.

كما أعلن جيري رايس المتحدث باسم صندوق النقد الدولي، إن الصندوق أقرض أكثر من 268 مليار دولار لـ 93 دولة منذ بداية جائحة فيروس كورونا، ويتم إجراء بحث لكافة الخيارات لتعزيز مجموعة أدوات النقد الدولي لمساعدة تلك البلاد المتضررة من أزمة الغذاء.

وأكد أن الصندوق قدم قروضًا بحوالي 27 مليار دولار موجه لـ 57 دولة منخفضة الدخل، مع مواصلة تشجيع الدول الأعضاء فيه على “القدوم إلينا بوقت مبكر للحصول على الدعم المالي المطلوب”.

إقرأ أبرزها ترشيد الدعم.. مصر توشك على الانتهاء من مفاوضاتها مع صندوق النقد الدولي بهذه الطلبات

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى