أخبار الاقتصاد

بنوك عالمية: هذا الأسبوع مصيري للعملات أمام الدولار

ستعقد اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح التابعة لمجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي اجتماعها على الأسبوعين القادمين في 20/ 21 سبتمبر الجاري، لبحث مصير أسعار الفائدة، في الوقت نفسه رجحت البنوك العالمية أن يقوم الفيدرالي الأمريكي برفع أسعار الفائدة لأعلى مستوى في 40 عام.

وفي ظل تلك التوقعات إلى جانب نشر بيانات بشأن معدلات التضخم الاقتصادي في أمريكا التي جاءت أعلى من التوقعات، صرحت مجموعة CME إن هناك احتمالات لرفع الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس لتصل لمستوى 28% خلال تعاملات أمس مقابل 0% خلال تعاملات أول أمس.

توقعات برفع الفائدة لأمريكا لأعلى مستوى في 40 عام

وفي المقابل انخفضت توقعات المستثمرين لرفع أسعار الفائدة بواقع 75 نقطة أساس لمستوى 72% في مقابل 91% خلال تعاملات أول أمس، كما رجعت شركة نومورا أن يرفع الاحتياطي الفيدرالي معدل الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس خلال فعاليات اجتماعه المقرر إقامته الأسبوع القادم.

وكان مجلس الاحتياطي الفيدرالي رفع أسعار الفائدة 75 نقطة أساس خلال فعاليات اجتماعه خلال شهري يونيو ويوليو السابقيين 2021، لتصل لحوالي 2.25% و2.50%.

وأعلن المسؤولين المصرفيون أنه في حالة قيام الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي برفع أسعار الفائدة بنسبة 1% فهذا يعد ضغط كبير على العملات العالمية وعملات الأسواق الاقتصادية الناشئة، فهذا سيؤدي لدعم قرار قوة الدولار المفرطة في وجه باقي العملات العالمية.

وفي سياق متصل فإن أسعار المستهلكين بأمريكا سجلت ارتفاعًا مفاجئًا خلال شهر أغسطس 2022 على أساس شهري، في مقابل تراجع أسعار البنزين وارتفاع تكاليف الطعام والإيجار مما يمنح لمجلس الاحتياطي الاتحادي غطاءًا لاتخاذ قرار رفع أسعار الفائدة يوم الأربعا القادم.

كما أعلنت وزارة العمل الأمريكية مساء الثلاثاء أن مؤشر أسعار المستهلكين ارتفع بنسبة 0.1% خلال شهر أغسطس السابق بعدما ظل دون أي تغيير يذكر خلال الشهر الأسبق يوليو 2022.

إقرأ الدولار يرتفع عالمياً بسبب زيادة التوقعات بصعود قوي لأسعار الفائدة الأميركية

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى