أخبار الاقتصاد

توقعات برفع أسعار الفائدة في مصر خلال ايام

رجح بنك ستاندرد تشارترد البريطاني قيام البنك المركزي المصري خلال فعاليات اجتماعه الأسبوع القادم رفع أسعار الفائدة، في إطار مواجهة البلاد تداعيات التضخم الاقتصادي المرتفع.

فمن المقرر أن تجتمع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري يوم الخميس القادم الموافق الـ 22 من شهر سبتمبر الجاري لتعديل أسعار الفائدة على القروض والإيداع والعملية الرئيسية خلال فعاليات اجتماع اللجنة تحت رئاسة محافظ البنك المركزي حسن عبدالله.

وأوضح بنك ستاندرد تشارترد أنه من المتوقع أن يقوم المركزي المصري برفع الفائدة بنسبة 1% “100 نقطة أساس” خلال فعاليات اجتماعه القادم لكبح معدلات التضخم الاقتصادي المرتفعة.

حيث أن معدلات التضخم الاقتصادي في مصر سجلت نسبة 14.6% خلال شهر أغسطس السابق 2022 بسبب رفع أسعار المنتجات البترولية والوقود، وحافظ البنك البريطاني على توقعاته لبلوغ معدلات التضخم في مصر لنسبة 11.6% خلال السنة المنتهية بشهر يونيو القادم 2023، وأن يصل التضخم لذروته بنسبة 15% خلال الربع الأخير من العام الجاري 2022.

وكانت لجنة السياسة النقدية التابعة للمركز المصري قررت خلال اجتماعها السابق الذي عقد يوم 18 من شهر أغسطس السابق لعام 2022 الإبقاء على سعر الفائدة على الإقراض والإيداع لليلة الواحدة، وسعر العملية الرئيسية على الترتيب التالي 11.25%، 112.25%، و11.75%، إلى جانب الإبقاء على سعر الخصم والائتمان عند مستوى 11.75%.

إقرأ الدولار يرتفع عالمياً بسبب زيادة التوقعات بصعود قوي لأسعار الفائدة الأميركية

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى