أخبار الاقتصاد

مصر تحصل على قرض جديد بقيمة 1.5 مليار دولار

أعلنت الحكومة المصرية عن توصلها لاتفاق يمكنها من الحصول على قرض جديد بقيمة 1.5 مليار دولار اليوم، من خلال توقيع البلاد لاتفاق تمويل بقيمة 1.5 مليار دولار من المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة.

حيث انقسم التمويل الجديد بواقع 800 مليون جنيه مخصصة لمنتجات البترول، و700 مليون دولار مخصصة للسلع الأساسية، ومن المتوقع أن يتم تفعيل هذا القرض الجديد خلال العام الجاري 2023.

فخلال شهر فبراير السابق 2022، أعلنت المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة عن توقيع اتفاقية اقتصادية مع مصر يمكنها من الحصول على قرض بقيمة 1.5 مليار دولار مخصص لتمويل واردات السلع الأساسية ومنتجات البترول.

وخلال شهر ديسمبر السابق 2022، وقعت مصر على قرض مع صندوق النقد الدولي يمكنها من الحصول على قرض بقيمة 3 مليار دولار، حصلت البلاد على الدفعة الأولى منه خلال شهر ديسمبر السابق 2022.

وصرحت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية الدكتورة هالة السعيد، أن برنامج العمل السنوي للعام الجاري 2023 بالتعاون مع المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة يعمل على تقديم حلول تمويلية كاملة ومتكاملة تصل لـ 1.5 مليار دولار بالتعاون مع هيئة السلع التموينية، والهيئة العامة للبترول، وهو ما يساهم في تخفيف آثار الأزمة العالمية الراهنة.

وأضافت وزيرة التخطيط، أن بنك التنمية الإسلامية يعد من أهم الشركاء في البلاد، وهناك شراكة استراتيجية تم تجديد العمل بها خلال العام السابق 2022 ورفع الحد الائتماني لمستوى 6 مليار دولار.

وأضافت الدكتورة هالة السعيد، أن المؤسسة الدولية لتمويل التجارة تعمل على تقديم الدعم لجهود البلاد وتعزيز أوصار التعاون والتجار مع الدول الإفريقية من خلال دعم قدرة الصادرات المصرية للنفاذ للدول الإفريقية من خلال إرسال بعثات ترويجية للمصدرين المصريين بالقارة الإفريقية.

إقرأ بدون فوائد.. احصل الآن علي قرض حسن من بنك ناصر الاجتماعي

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى