أخبار الاقتصاد

بيان عاجل من المركزي السعودي بشأن استخدام العملات الرقمية

يوصل البنك المركزي بالمملكة العربية السعودية مشروع اختبار العملة الرقمية بالتعاون مع البنوك وشركات التقنية المالية العاملة بالسوق السعودي المحلي العاملين بإحدى مراحل المشروع المعنية بدراسة حالات استخدام العملة الرقمية المخصصة للمؤسسات المحلية المالية.

يأتي هذا المشروع تماشيًا من العديد من المبادرات التي أطلقها العديد من البنوك المركزي العالمية العاملة في مجال العملات الرقمية المركزية، كما يعد هذا المشروع من أهم جهود البنك المركزي السعودي الدائمة والمستمرة الهادفة لدراسة العملة الرقمية اختبارها.

يسعى المركزي السعودي خلال المرحلة الراهنة لبحث الآثار الاقتصادية ومدى جاهزية السوق السعودي المحلي، والتطبيقات السريعة والفعالة المملكة الخاصة بحلول الدفع باستخدام العملة الرقمية بالبنك المركزي، إلى جانب النظر بالمسائل المتصلة بالسياسات والقوانين والتنظيمات قبل الانتقال للمراحل التالية من المشروع، إلى جانب الإسهام في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2023.

وأوضح محافظ البنك المركزي السعودي فهد بن عبدالله المبارك، إلى أن البنوك وشركات المدفوعات المحلية ركن أساسي لا غنى عنه في هذا المشروع وتنفيذه، وأشار لإشراك البنوك وشركات التقنية المالية المحلية بالمرحلة الحالية للمشروع، إلى جانب مشاركة الجهات الأخرى الفاعلة في السوق، ومقدمي الخدمات التقنية والاستشارية من الطرف الثالث، بهدف التعرف بشكل أوسع على وظائف العملات الرقمية واختيار التصميم المتنوع.

فمن المقرر أن يوصل المركزي السعودي إجراء دراسة العملة الرقمية بالتشاور في الوقت نفسه مع الجاهت الدولية ذات الصلة، والجهات الحكومية العمومية والمحلية.

كما يستمر المركزي السعودي في اختيار العملة الرقمية بالنظر إلى أنها أحد عناصر البنية التحتية المملكة والداعمة لعملية ابتكار الخدمات المالية، إلى جانب إمكانية مساهمة العملة الرقمية في تعزيز منظومة الدفع، وتسريع التحول الرقمي بالقطاع المالي بالمملكة.

كما أكد المركزي السعودي على اتخاذ أي قرار من شأنه بدء استخدام العملة الرقمية للمركزي السعودي، إلا أنه يواصل بحثه وعمله خلال الوقت الراهن على استكشاف المنافع والمخاطر المحتملة لاستخدام العملة الرقمية، وهو ما يساهم في اتخاذ القرارات المدروسة داخل المركزي السعودي، ويثري عملية النتائج العالمية المتعلقة باستخدام تلك العملات الرقمية على صعيد البنوك المحلية.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن البنك المركزي السعودي نجح سابقًا في اختيار العملة الرقمية المحلية عبر مشروع “عابر” خلال عام 2019، فهو يعد مبادرة تم إطلاقها بالتعاون مع البنك المركزي بالإمارات لبحث إمكانية استخدام تقنية السجلات الموزعة لتسهيل المدفوعات عبر الحدود.

إقرأ مصر تحصل على قرض جديد بقيمة 1.5 مليار دولار.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى