أخبار الاقتصاد

بعد قرارات المركزي.. شعبة المستوردين تحذر: اللي معاه دولار هيشربه

صرح عضو شعبة المستوردين أحمد شيحة، أنه على الرغم من استمرار المضاربات الراهنة على الدولار الأمريكي بالسوق المحلي، إلا أن الإجراءات التي يتخذها البنك المركزي المصري المتعلقة بتغيير التعامل مع الدول بالدولار إذا استمرت، فحائز الدولار سيخسر كثيرًا.

جاءت تلك التصريحات من عضو شعبة المستوردين أحمد شيخة خلال حواره عبر برنامج “على مسؤوليتي” الذي يتم بثه عبر القناة الفضائية “صدى البلد”، حيث قال، “إذا استمرت إجراءات المركزي المتعلقة بتغيير التعامل مع الدول بالدولار فاللي معاة دولار يشربه”.

تابع تصريحاته أن أسباب وجود أزمة في الدولار بالسوق المحلي، هو المضاربات ومتاجرة بعض الأشخاص الذين لا يمتلكون ضمير، إلى جانب وجود بعض الراغبين في إسقاط الاقتصاد المصري.

واختتم تصريحاته، بالتأكيد على وجود مضاربات وتلاعب في الدولار إلى جانب تهريب الدولار بعيدًا عن المصارف الشرعية، وبأرقام مخيفة بشكل أسبوعي، وأهاب الجهات المسؤولة إلى ضرورة متابعة تلك العمليات والتصدي لها لحل أزمة ارتفاع سعر الدولار الأمريكي.

إقرأ بيان هام من الحكومة يحسم مصير التمويل العقاري المدعوم بفائدة 3%

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى