اخبار التعليم

وزير التعليم: ملف المدارس الخاصة ملف متفجر له تاريخ طويل في التعليم

أشار وزير التربية والتعليم الدكتور “طارق شوقي” خلال الجلسة الأخيرة لمجلس النواب إلى المدارس الدولية والخاصة في البلد، مضيفا أن ملف تلك المدارس هو ملف متفجر للغاية وله تاريخ طويل، يحمل العديد من الملفات التابعة لإدارات التعليم الخاص في مختلف المحافظات وكذلك القوانين التي تسير تلك الإدارات وفقا لها.

وخلال اجتماع لجنة التعليم التابعة للبرلمان يوم الأحد الماضي، فقد جاءت كلمة وزير التعليم خلال الاجتماع للرد على المطالب التي تقدم بها النواب بخصوص تلك المدارس، حيث أكد أن الوزارة قامت بإحداث تغييرات في مجموعة من القوانين خلال الفترة الأخيرة سعيا وراء حل تلك المشكلات.

وأشار وزير التعليم خلال الكلمة التي ألقاها، إلى أن التغييرات التي حدثت في تلك القوانين، هذا بجانب الخطوات التي اتخذتها الوزارة للقضاء على تلك المشكلات وحلها والتي تمكنت خلال تلك الفترة في إحداث عدد من المشكلات التي عرضت الوزارة لهجوم البعض من سفراء الدول وعلى رأسهم السفير الألماني الذي قدم شكوى إلى الرئيس السيسي وميركل.

كما أضاف وزير التعليم أنه على الرغم من أن أعداد المدارس الدولية في مصر لا تتعدى 250 مدرسة فقط، إلا أن الدوشة والمشكلات التي تتسبب فيها تلك المدارس أكبر بكثير من أعدادها، ونظرا لأن ترك ملف المدارس الدولية صعب جدا على الوزارة فإن الموقف يحتاج إلى بعض التصحيح من قبل الوزارة.

ووصف وزير التعليم مجموعة من المسؤولين ممن يذهبوا إلى تلك المدارس بالكرات، وأنهم يذهبوا إلى المدارس لأكِل البسبوسة فقط، و للقضاء على تلك المشكلات التي تتسبب فيها المداري، فإن الوزارة تقوم بمجموعة من الإجراءات أولها إرسال إنذار لتلك المدارس.

بعدها تقوم الوزارة بوضع المدارس تحت المراقبة الإدارية والمالية، وعندما يستدعي الأمر تقوم الوزارة بسحب تراخيص المدرسة وإغلاقها بصورة نهائية للقضاء على المشكلات والمخالفات التي تقوم بها، جاء هذا خلال التصريحات التي قام بها وزير التعليم خلال اجتماع اللجنة البرلمانية، والتي أكد خلالها على إجراءات الوزارة تجاه المخالفات التي تقوم بها المدارس الخاصة والدولية.

اقرأ أيضا:

  1. كشف فساد الموظفين يدفع وزير التعليم إلى تشكيل لجان تفتيش في بديوان الوزارة.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى