اخبار التعليم

وزير التعليم العالى يعرض خطة التعاون العلمي مع اليابان

عرض د.خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى أمس الأربعاء المبادرة المصرية اليابانية للتعليم خلال جلسة مائدة حوار الوزراء الأفارقة كإحدى جلسات التعليم والبحث العلمي والإبتكار في فعاليات مؤتمر طوكيو الدولي للتنمية الإفريقية (التيكاد)، بحضور أكثر من ( 23 ) وزيرا للتعليم العالي والبحث العلمي في القارة الإفريقية بجانب مفوض العلوم والتكنولوجيا للإتحاد الإفريقي ووزير التعليم الياباني الدكتور / شيباياما.

وأشار الوزير إلى أن المبادرة المصرية اليابانية للتعليم تم إطلاقها فى مارس 2016؛ بهدف تعزيز التعاون بين البلدين فى مجالات التعليم والتعليم العالي والصحة والبحث العلمي.

ولفت الوزير إلى تطور التعاون بين البلدين فى مجال منح الدكتوراه وما بعد الدكتوراة والإشراف المشترك  والدراسات قصيرة الأجل “لمدة عام واحد” خلال عامي (2017 _ 2018).

وقدم الوزير استعراضا للجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا (E-JUST) والتى تعد نموذجا للتعاون المثمر بين البلدين فى مجال التعليم العالى ، خاصة أنه خلال المؤتمر تم الإعلان عن تخصيص ( 150 ) منحة دراسية للشباب الإفريقي للدراسة في الجامعة المصرية اليابانية ، ممولة بالتعاون مع الوكالة اليابانية للتعاون الدولي والحكومة المصرية ممثلة في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وقد أشاد الوزراء الأفارقة بأهمية هذه المبادرة . وأشار الوزير إلى أن الجامعة المصرية اليابانية تم إنشائها فى عام 2009 بناء على اتفاقية تعاون بين الحكومة المصرية وهيئة الجايكا كأول جامعة يابانية خارج الحدود، وتشكل الجامعة  نموذج تعليمي متميز  كجامعة بحثية فى جودة التعليم والتعلم وخدمات المجتمع من خلال تطبيق معايير الأنظمة التعليمية اليابانية، وتضم تخصصات الاقتصاد،  والإنسانيات، وكلية الهندسة وتضم مجالات الإلكترونيات، وعلوم الكمبيوتر، ومصادر الطاقة، والهندسة البيئية، والعلوم الأساسية والتطبيقية.

وقد تخرج من الجامعة عدد 223 خريجا فى مرحلتي البكالوريوس والدكتوراه خلال عام 2019، وقدمت 948 بحثا فى مؤتمرات دولية، و 621 بحثا منشورا فى مجلات دولية خلال الأعوام من (2014 _ 2019)، و75 منحة دراسية بالتعاون مع وزارة التعليم العالى فى مراحل البكالوريوس والدكتوراه وما بعد الدكتوراه.

كما أشار الوزير إلى التعاون بين مصر واليابان فى مجال الصحة؛ والذى يهدف إلى رفع كفاءة الموارد البشرية فى القطاع الصحى فى مصر من خلال تدريب الأطباء والتمريض وإدارة المستشفيات على أحدث الوسائل العلمية والطبية ويشمل التدريب الأطباء بالمستشفيات التابعة لوزارة الصحة والمستشفيات التعليمية

وكذلك شملت المبادرة تقديم تدريب فى مجال التعليم الأساسى لمحاكاة النموذج الفعلي للتعليم الياباني بما يساهم فى تطوير إستراتيجية التعليم فى مصر.

وتجدر الإشارة إلى أن  اجتماعات المائدة تناولت مناقشة آلية التعاون بين الدول الإفريقية وسبل الاستفادة من الامكانيات البحثية والأكاديمية والعلمية بالجامعة المصرية اليابانية.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى