اخبار التعليم

مد فترة التقدم لمسابقة التفكير النقدي بجامعة القاهرة حتى ديسمبر

د. محمد الخشت: تغيير طريقة التفكير خطوة أولى لتحقيق نهضة مصرية شاملة.. و250 ألف جنيه للفائزين

أعلن الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، مد فترة التقدم لمسابقة التفكير النقدي حتى ديسمبر المقبل، تلبية لرغبة العديد من الخريجين وطلاب الجامعات الأخرى في المشاركة، وذلك في إطار رؤية الجامعة التنويرية حول تطوير العقل المصري، وتقدم الأعمال المساركة إلى إدارة النشاط الثقافي بالجامعة، وتم تخصيص نحو ربع مليون جنيه جوائز للفائزين في المسابقة.

وأكد الدكتور محمد الخشت، أن تغيير طريقة التفكير هو الطريق الأول نحو النهوض بكل المجالات في مصر، لذا شملت مسابقة التفكير النقدي التي تم طرحها، عددًا من المجالات التي تدور حولها المسابقة، وهي حل مشكلة فردية أو عامة باستخدام المنهج العقلاني النقدي، أو تقديم ورقة بحثية تستهدف التعريف بأهمية التفكير عموماً في حياة الطالب والتفكير النقدي بشكل خاص، أو تقديم عمل فني أو إعلامي يصممه الطالب مثل مادة فيلميه أو عمل مسرحي تمثيلي أو غيره، أو عمل أدبي قصة قصيرة، شعر يبرز أهمية التفكير النقدي عموماً ومقرر التفكير النقدي علي وجه الخصوص.

 وأضاف أن مجالات المسابقة تتضمن تقديم أي منتج فني أو أدبي إبداعي يبرز أهمية التفكير النقدي في تشكيل العقل المصري والوجدان، أو تحليل نقدي عقلاني لأحد الكتب الأدبية والثقافية المنشورة، أو تحليل رؤية مصر حول التنمية المستدامة 2030، وبيان سبل تعزيزها والارتقاء بها.

وأوضح رئيس جامعة القاهرة، أن من أهم شروط المسابقة ضرورة الالتزام بموضوعها، وأن يكون العمل المقدم ذا أهمية علمية أو أدبية أو فنية، وألا يكون قد سبق له الحصول على جائزة، وألا يكون العمل المقدم رسالة ماجستير أو دكتوراه أو بحثًا علميًا و الالتزام بالأمانة العلمية وبأخلاقيات البحث العلمي وقواعده، وعدم الاعتماد على أي مادة علمية أو فنية أو أدبية متاحة على شبكة الانترنت بشكل مجهول المصدر.

وتابع الدكتور محمد الخشت، أنه ستكون هناك جوائز مالية للمسابقة، حيث يحصل الفائز الأول على 50 ألف جنيه، والثاني على 40 ألف جنيه، والثالث على 30 ألف جنيه، والرابع على 25 ألف جنيه، والخامس على 20 ألف جنيه، ومن السادس حتى العاشر 10 آلاف جنيه لكل فائز، والفائز الحادي عشر حتى الخامس عشر 5 آلاف جنيه لكل فائز، إلى جانب 15 جائزة مالية أخرى للمسابقة.

وأوضح رئيس جامعة القاهرة، أن الجامعة تحرص على اكساب طلابها مهارات التفكير النقدي، مشيرًا إلى أنه لا يمكن الدخول إلى عصر جديد دون تغيير طرق التفكير والتحول نحو التفكير العلمي النقدي، وأنه لن يتم الإصلاح الاقتصادي ولا التنمية الشاملة أو تأسيس خطاب ديني جديد بدون تطوير طريقة التفكير، مؤكدًا أن المنهج الذي يحكم كل هذه المجالات المتنوعة كامن في العقل البشري وآليات عمله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى