اخبار التعليم

وزير التربية والتعليم يرفض كشف سبب تأجيل استلام مشروع البحث لطلاب النقل

رفض الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم الكشف تماماً عن السبب الرئيسي وراء اتخاذ قرار يتمثل في تأجيل موعد استلام المشروع البحثي لجميع طلاب صفوف النقل حتى شهر مايو المقبل بدلاً من نهاية شهر أبريل الحالي.

وأكد الدكتور طارق شوقي عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أن تسليم المشروع البحثي لجميع طلاب صفوف النقل بداية من الصف الثالث الإبتدائي إلى غاية الصف الثالث الإعدادي لن يتم في نهاية شهر أبريل الجاري.

وأشار أيضاً إلى أن الموعد الجديد وتفاصيل طريقة التسليم سوف يتم الكشف عنها بصفة رسمية في الفترة التي تتراوح بين يوم 15 أبريل الحالي وبين يوم 15 مايو المقبل.

وتوجه العديد من أولياء الأمور بالسؤال إلى الدكتور طارق شوقي حول الأسباب التي دفعت وزارة التربية والتعليم لاتخاذ ذلك القرار، إلا أن وزير التربية والتعليم رفض تماماً الإجابة عن السؤال وطالب الجميع بالاهتمام بإعداد المشروع البحثي نفسه حتى يتم الإعلان عن موعد التسليم الجديد.

يُذكر أن تسليم المشروع البحثي لوزارة التربية والتعليم كان سوف يتم من خلال طريقتين بحسب ما تم إعلانه في وقت سابق، حيث تمثلت الطريقتان على النحو التالي:

  1. تسليم المشروع البحثي بشكل إلكتروني ومباشر إلى وزارة التربية والتعليم عبر منصة ادمودو.
  2. إعداد المشروع البحثي بشكل يدوي ثم تحويله إلى إلكتروني عبر خاصية سكانر، ومن ثم تحميل المشروع على فلاشة أو أسطوانة، ثم تسليمها إلى المدرسة التي يدرس فيها الطالب، على أن تقوم المدرسة بتسليم المشروع إلى وزارة التربية والتعليم بعد ذلك.

ويبدو أن وزارة التربية والتعليم قد وجدت أن هذه الطريقة لن تُجدي نفعاً على الإطلاق مع كافة المدارس على مستوى جميع محافظات الجمهورية، مما يدفعها بالتالي إلى ضرورة التفكير بشكل سريع في طريقة أفضل من الطرق التي تم الكشف عنها مسبقاً، حتى يتمكن جميع الطلاب من تسليم أبحاثهم بشكل صحيح من أجل ضمان درجة النجاح في الفصل الدراسي الثاني للعام الحالي.

إقرأ أيضاً: شركة ليسيكو تعلن إغلاق مصنعها في برج العرب بعد إصابة عاملين بفيروس كورونا

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى