انفجار عنيف أمام مركز تدريب الشرطة المصرية بمدينة طنطا

Advertisements

شهدت مدينة طنطا منذ قليل انفجار عنيف أمام مركز تدريب الشرطة المصرية بجوار كوبري مرور سالم بمدينة طنطا بمحافظة الغربية ، وذلك بقيام خلية إرهابية بزرع عبوة ناسفة أمام المركز، حيث أسفر هذا الهجوم الإرهابي والذي تكرر كثيرا بمدينة طنطا عن إصابة العديد من رجال قوات الشرطة المصرية.

أشارت التوقعات الأولية لمصادر أمنية بمديرية أمن الغربية بأن الانفجار تم عن طريق سيارة بيضاء اللون من نوع دايو لانوس تحمل لوحات معدنية حروف وأرقام ” 8327 ع ب س “، كما أكد المصدر أنه كان متواجد في نفس المكان دراجة بخارية تم وضعها في موقف السيارات أمام مركز التدريب، وهي التي تم تفجيرها وكان ذلك التفجير عن بعد، مما أدى إلى وقوع عدة إصابات بالغة، وتابع المصدر أن هناك فريق بحث مكون من بعض ضباط البحث الجنائي وضباط الأمن الوطني وذلك للكشف عن مرتكبي الحادث وسرعة القبض عليهم .

Advertisements

انطلقت على الفور سيارات الإسعاف والمطافي وخبراء المفرقعات والقيادات الأمنية بمدينة طنطا ومحافظة الغربية إلى موقع الانفجار وعلى رأس قائمة المتواجدين اللواء “حسام خليفة” مدير أمن الغربية، وتم فرض كردون أمني حول منطقة الانفجار وتم تمشيط المنطقة بالكامل وفحص جميع السيارات المتواجدة بالمكان خوفا من تواجد متفجرات أخرى بإحدى السيارات المتواجدة.

كما اتجهت قوات أخرى لفحص الكاميرات المتواجدة بمنطقة التفجير وذلك للعثور على أي دليل يشير إلى العناصر التي قامت بوضع المتفجرات، وبالفعل عثر رجال الشرطة بمديرية أمن الغربية على جسمين غريبين أثناء قيامهم بعمليات التمشيط بالمنطقة المحيطة بمركز تدريب الشرطة بمدينة طنطا، وأوضح رجال المفرقعات بأن العبوة التي تم تفجيرها لم تكن من النوع البدائي الصنع، ولكنها قوية جدا.


صرحت مصادر طبية بمستشفى طنطا الجامعي أن هناك إصابات عده نتجت جراء هذا الانفجار قد وصل عددها حتى الآن إلى14 إصابة وهناك ازدياد في عدد المصابين قد وصل إلى عدد 16 فردا من قوات الشرطة المصرية بإصابات بالغة وبعضها إصابات بسيطة ولا توجد أي وفيات حتى الآن.

أكد مصدر أمني بمديرية أمن الغربية انه جاري حاليا عقد اجتماعات بمديرية أمن الغربية لفحص الكاميرات وتحديد العناصر الإرهابية التي قامت بالتفجير وسرعة القبض عليهم على الفور بعد فرض عدة أكمنة شرطية بمدينة طنطا وما حولها حتى لا يقوموا بتفجيرات أخرى بالمدينة.

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق