الداعية الإسلامي “عمرو خالد” يعلق على زواج المسلمة من غير المسلم

Advertisements

ورد أن الداعية الإسلامي الشهير الدكتور عمرو خالد، قد علق على أحد القضايا المثارة في الفترة الحالية على الساحة العامة والتي طالب بها بعض الفئات والحقوقيين والخاصة بشأن السماح للنساء المسلمات أن يتزوجن من رجال غير مسلمين وهو الأمر الذي نهي عنه الدين الأاسلامي لما فيه من أضرار مترتبة على النساء المسلمات.

جاء أن الداعية الإسلامي قد أعلن إنه لا يستطيع الحكم بشكل قاطع في هذه المسألة ولن يقوم بإبداء أي رأي تجاه قضية زواج المسلمة من غير المسلم، وأن الرأي فى مثل هذه الأمور يعود إلى رأي العلماء والإتفاق فيما بينهم وما يتم الإجماع عليه من حكم تجاه هذه المسألة، حيث لفت عمرو خالد في تصريحه إلى أن هذه القضية لا يمكن بث رأي شخصي فيها ولكنها تحتاج إلى رأي دار الإفتاء حتي يكون الرأي قاطع وحازم.

Advertisements

وتابع عمرو خالد فى تصريحاته التي قد أعلنت عنها قناة المحور الفضائية وتحديدًا في الحوار الذي أجراه الداعية مع شاشة برنامج “90 دقيقة”، قائلاً: “قضية الحب غالية عندي”، وأكمل قائلاً: “لكني لست العالم القادر على الإفتاء في زواج المسلمة من غير المسلم”، وختم رأيه قائلاً: “مش بتاعتي”.

جدير بالذكر أن الداعية عمرو خالد هو أحد الدعاة الشباب الذين قد  ظهروا في الآونة الأخيرة علي الساحة وقد قام بتقديم العديد من البرامج الدينية في مختلف البلاد لعدد من القنوات الفضائية وله حشد كبير من المتابعين في كل مكان كما قام بعمل عدد كبير من الندوات الخاصة لتثقيف الشباب بدينهم فى مختلف المحافظات ودعاهم إلى المحبة والإخاء فيما بينهم.


وأضاف عمرو خالد فى تصريحاته أن بالنسبة إلى الولاء والبراء فلم يعد المفهوم الخاص بهما ضمن المفاهيم الإجتماعية المعتادة، ولكنه يمكن اعتبار مفهومه واستخدامه في حالة وجود الحرب فقط، وقد ختم الداعية عمرو خالد حديثه الديني عبر القناة الفضائية داعيًا الجميع إلى ترك أبواب الصراع والنزاعات التي فتحت العديد من الأبواب بين المواطنين وأدت إلى الفرقة والإبتعاد عن بعض ودعاهم إلى فتح أبواب السلام والمحبة فيما بينهم.

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق