أخبار مصر

التأمين الصحي بالإسماعيلية توقف إجراء العمليات الجراحية بسبب نقص مواد التخدير

تعلن مستشفيات التأمين الصحي بمحافظة الإسماعيلية، اليوم الاثنين، توقفها عن إجراء أي عمليات كبرى لمرضى التأمين الصحى بالمحافظة، وهذا بسبب عدم جد مواد التخدير التي يتم استخدم في أجهزة التخدير الكلي للمرضى، ما نتج عنه حالة من الغضب الكبير بين المرضى المترددين والذين يستفيدون من غطاء التأمين بمحافظة الإسماعيلية.

ذكر سائق من منطقة أبو سلطان بدائرة مركز فايد، “مصطفى أحمد”،  إنه ذهب إلى التأمين الصحي حتى يجرى عملية جراحية “فتق بالبطن”، لطفله الصغير الذي يسمى “أحمد”، والذي يبلغ عمره عام ونصف، وبعد مرور أيام من إنهاء الإجراءات تم بموجبها يتم تحديد الموعد المحدد لإجراء العملية ، وهو صباح اليوم الاثنين .

أضاف السائق “مصطفى أحمد”، أنه ذهب صباح اليوم إلى مستشفى التأمين الصحي وبالتحديد إلى قسم العمليات، ولم يجد اسم ابنه مدرج في كشف إجراء العمليات، وقام بسؤال الموظفة المختصة للعمليات فقالت له: “مفيش بنج كلي لإجراء عملية ابنك”، كما تابعت كلامها: “بنعمل عمليات البنج النصفي والموضعي فقط”، ولكن سأل الممرضة: “عندما سألتها عن موعد عملية ابني”، أجابت الممرضة بكل هدوء: ” هنبقي نتصل بك”.

على صعيد آخر، فقد أكد مصدر طبي مسؤول داخل مستشفيات التأمين الصحي بمحافظة الإسماعيلية، الذى لايحب أن يذكر كنيته، أن مواد “هالوثان و ايزوفلوران”، التي يتم استخدامها في أجهزة التخدير الكلي بالتأمين الصحى غير متوفرة منذ 20 يوما، ولا يستطيع العمل بأي مواد أخرى للتخدير لأن أجهزة التخدير المتاحة في التأمين الصحي لا تعمل بغير هذه المواد المذكورة.

من ناحية أخرى، صرح مدير مستشفيات التأمين الصحي بالإسماعيلية، الدكتور “أشرف القط”، أن عدم توافر مواد التخدير الكلي لا يكون في التأمين الصحي بالإسماعيلية فحسب، بل أنه غير متوفر على مستوى مستشفيات التأمين الصحى فى كل محافظات الجمهورية.

كما أشار مدير مستشفيات التأمين الصحي بالإسماعيلية، إلى أنه تم عقد اجتماعا مع السادة مسؤولي الشركة التي تم تكليفها بتوريد مواد التخدير المذكورة سابقا،يوم أمس، حيث طالب الدكتور “أشرف القط”، من هذه الشركة إتمام عمليات توريد مواد التخدير المذكورة، في أقرب فرصة ممكن.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى