أخبار مصر

دار الإفتاء المصرية تكشف عن حكم إجراء عمليات التخسيس

يسعي الكثيرين إلى إجراء عمليات التخسيس وانقاص الوزن من أجل التخلص من الدهون والسعي وراء أجساد ممشوقة وحالة صحية أفضل، وعلى هذا قامت دار الإفتاء المصرية بالكشف عن حكم الشرع في عمليات التخسيس، حيث قال الشيخ محمد عبد السلام والذي يعمل في منصب أمين الفتوى بدار الإفتاء، إنه فيما يخص الشأن بإجراء المرضى لعمليات مثل عمليات التخسيس والتي من ضمنها علي سبيل المثال قص جزء من المعدة أو غيرها من هذه العمليات المعروفة والتي أشتهرت في الأونة الأخيرة ترجع فيه الكلمة الأولى والأخيرة إلى الطبيب المختص.

جاء فى تصريحات الشيخ محمد عبد السلام التي قد كشف عنها عن طريق موقع التواصل الاجتماعي الخاص بصفحة دار الإفتاء المصرية “فيس بوك” مؤخرًا، إلى أنه يجب على الإنسان إذا أخبره الطبيب بأنه بحاجة إلى إجراء مثل هذه العمليات المتعلقة بشأن التخسيس أن يقوم بالذهاب ومراجعة أكثر من طبيب من أجل أن يتم التأكد من حاجته الفعلية لمثل هذه الجراحة ولا يوجد بديل طبي أخر لها.

من جهة أخرى، أضاف  الشيخ عبد السلام فى حواره الذي أجراه من خلال الفيديو الذي قد قامت الصفحة الرسمية التابعة إلى دار الإفتاء المصرية ببثه مؤخرًا عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أنه في حالة لو رأي الطبيب أن المريض حالته لا تستدعي إجراء مثل هذه الجراحة ولا يحتاج إلى عملية تخسيس فلا حاجة له بها.

أما فى حالة إذا ما رأى الطبيب بعد توقيع الكشف اللازم وإجراء الفحوصات اللازمة للطبيب والتي تناسب حالته الصحية فى ذلك الوقت ورأي أنه لا بد من إجراء مثل هذا العمليات الجراحية ففي هذه الحالة لا مانع من أن يقوم المريض بإجرائها لأنه في مثل هذه الحالة يعد إجراء الجراحة من باب العلاج، كما أكد الشيخ في رده على أن العبرة والكلمة النهائية في مثل هذه الحالة يرجع إلى كلام الأطباء رأيهم لأنهم أهل الثقة ومسؤولين عن تلك الأمناء.

اقرأ ايضًا.. دار الإفتاء المصرية تكشف عن حكم قراءة القرآن بملابس البيت الخفيفة

أو دار الإفتاء تكشف عن حكم إخبار الفتاة الزانية لخطيبها بإثمها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى