أخبار مصر

إيطاليا تشكك في سياسة البنك المركزي الأوروبي الخاصة بالديون

وزير المالية الإيطالي كارلو بادوان اليوم الاثنين أن إيطاليا لديها شكوك حول ما اذا كان النهج الذي يقوم باتباعه البنك المركزي الأوروبي من اجل ان يقوم بمعالجة القروض غير العاملة فى منطقة اليورو والاتحاد الاوربي يعد نهجا صحيحا وسوف يقوم بمناقشة هذا الأمر فى الأسابيع القادمة من اجل معالجة هذا الامر.

والجدير بالذكر أن البنك المركزي الأوروبي، الذي هو المسؤول عن الإشراف على البنوك الموجودة في منطقة اليورو ” الاتحاد الأوروبي”، وقد صرح بادوان أن إيطاليا سوف تقدم طلب خاص لكي يبدأ البنك المركزي الاوربي اعتبارا من العام المقبل بتجنيب المزيد من الأموال لتغطية القروض المتعثرة،والتي تم تصنيفها حديثا ويمكن أيضا أخذ تدابير إضافية في الفترة من أجل معالجة الأوراق المالية لقطاع كبير موجود من الديون المعدومة.

وقال بادوان فى مؤتمر صحفى حول الدخل فى اجتماع لوزراء مالية منطقة اليورو “من الواضح فى ايطاليا ان هناك مشكلة من حيث خفض القروض المعدومة فى البنوك”.

وقال “لدي شكوك حول طرق ومضمون طريقة مناقشة البنك المركزي الاوربي لآلية الاشراف الموحد”. واضاف ” يجب مناقشة هذا الامر في الاسابيع المقبلة”.

والجدير بالذكر ان كلا القروض المتعثرة وتوازن الميزانيات العمومية للبنوك في اوربا و تحديد حجم الإقراض،تعتبر من اكبر المشاكل التي تعد صداع للبنك المركزي الأوروبي وذلك جاء بسبب النمو الائتماني الضعيف في البنوك، ويتم العمل الان في الاقتصاد الاوروبي على ان يتم تعويض بعض التحفيز حيث ان البنك المركزي الأوروبي سوف يحاول أن يتقدم ويقوم بحل هذه المشاكل من خلال سياسية انخفاض أسعار الفائدة.

وقد قال وزير المالية الايطالي انه اعتبارا من يوم 1 من شهر يناير لعام 2018، وسيكون البنوك لديها سنتين على الأكثر لكي تقوم بتخصيص الأموال اللازمة من اجل توفير تغطية بنسبة 100٪ من الديون غير المضمونة المتعثرة الخاصة بها،وسوف يتم تصنيف حديثا يصل الى مدة سبع سنوات من اجل تغطية جميع الديون المعدومة، حيث تم وضع هذه الامور في الاقتراح الجديد الذي اقترحت ايطاليا في المجلس، وقد قامت وكالة رويترز العالمية بالتأكيد على هذا الخبر.

إقرأ ايضا الاتحاد الأوروبي يتواصل مع حزب العمال بخصوص بريكست وسط “مؤامرة” للإطاحة تيريزا ماي

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى