أخبار مصر

مصرع أمين شرطة أثناء فحصه مشاجرة في قرية أبو زعبل

تُوفي اليوم أمين شرطة تابع لمَباحث الخانكة، حيث قام أحد العمال بقتله خلال قيامه بفحص بلاغ مشاجرة تم تقديمه في قسم الشرطة في قرية أبو زعبل، وقامت سيارة الإسعاف بنقل جثمان أمين الشرطة إلى المستشفى ومن ثم باشرت النيابة التحقيقات التابعة للقضية.

وقد قام مركز المباحث التابع لشرطة الخانكة بإرسال إخطار إلى مدير أمن القليوبية اللواء “محمد توفيق حمزاوي” يفيد بمقتل أمن الشرطة “محمد عبده” على يد عامل خلال قيامه بفحص بلاغ مشاجرة في قرية أبو زعبل التابعة لقسم الخانكة.

وقام مدير إدارة البحث الجنائي التابع للقَليوبية اللواء “محمد الألفي” بتشكيل فريق بحث جنائي، والذي من المقرر أن يقوم بمجموعة من التحريات خلال الفترة القادمة والتي هي ضرورة لكشف الغموض الذي يطوق تلك القضية.

وأعلن رئيس فرع البحث الجنائي التابع لقسم الخانكة ،العقيد “عَبد الله جلال” خلال مجموعة من التصريحات، أن نتائج التحقيقات والتحريات التي قمنا بإجرائها قد أوضحت أن أمين الشرطة المجني عليه كان يعمل في قسم المباحث التابع للخانكة.

وقد أوضحت التحقيقات أن تفاصيل الحادث تبدأ بالمشاجرة التي بدأت بين أحد تجار الأسمنت وابنه في قرية أبو زعبل، وبين طليق زوجته الحالية، حيث قاما باحتجازه في بيته بالقرية، الأمر الذي دفع الأهالي إلى التوجه إلى قسم الشرطة لتقديم بلاغ بالأمر.

وأضاف أنه وخلال توجه أمين الشرطة إلى مكان الحادث، قام التاجر وابنه بإطلاق أعيرة نارية والتي تسببت في مقتل أمين الشرطة على الفور، بعدها قامت سيارة الإسعاف بالانتقال إلى مكان الحادث على الفور ونقلت الجُثمان إلى المستشفى.

كما قامت النيابة بالبدء في سير التحقيقات والإجراءات القانونية التي تتعلق بالقضية، وذلك بعد تحرير محضر بالواقعة، حيث تم ذكر كافة التفاصيل في هذا المحضر، كما وبدأت فرق البحث الجنائي في التحريات اللازمة للكشف عن جميع التفاصيل الغامضة التي تغطي القضية، والتي يجب أن يتم توضيحها لإنهاء النيابة العمل الخاص بها في تلك القضية والوصول إلى الجاني.

اقرأ أيضا:

  1. قرار زيادة الاحتياطي الإلزامي يضر أسهم البنوك خلال التعاملات في البورصة المصرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى