أخبار مصر

وزارة الأوقاف تزيل النقاب وتكشف الحقيقة حول ما تردد عن زيادة المرتبات في العام الجديد

تعتبر وزارة الأوقاف من أهم المؤسسات الدينية الحكومية الذي يعمل بها الكثير من الأئمة والدعاة، وهي التي تدير العديد من المساجد والأماكن الدينية بجميع المحافظات المصرية، لذلك قام رئيس القطاع الديني داخل وزارة الأوقاف المصرية بإزالة النقاب والكشف عن الحقيقة الكاملة حول ما تردد في الوقت الأخير بين الدعاة والأئمة عن زيادة المرتبات الخاصة بها في العام الجديد، وهذا ما يريد معرفته العديد من رجال الدين في جميع المحافظات المصرية.

وصرح أحد المسئولين داخل وزارة الأوقاف عن ما انتشر حول زيادة المرتبات في العام الميلادي القادم 2018، قائلاً أن زيادة المرتبات من الأشياء التي تتعلق بالماليات داخل الوزارة ووزارة الأوقاف لا يوجد بيدها أن تزيد أو تنقص مرتبات الأئمة والدعاة، وذلك هو ما يريد معرفته جميع الأئمة والدعاة بعد تردد الكثير من الأنباء المختلفة حول زيادة المرتبات الخاصة بهم.

جديراً بالذكر أيضاً أن رئيس القطاع الديني أكد في تصريح خاص له والذي أكد فيه عن احتمالية تطبيق ما تردد بين الأئمة والدعاة، وعبر أيضاً عن ذلك بمقوله أنه عن نفسه يتمني أن يزيد مرتبات الأئمة والدعاة، وهذا للعمل الدائم على تقديم أفضل ما لديهم وأن جميع مرتباتهم لابد وأن تزيد عما هو عليه، ويقوم الأئمة والدعاة دائماً على تقديم الخدمات الدينية لجميع المسلمين.

اقرأ أيضاً.. وزارة الأوقاف توافق على تنظيم برنامج تدريبي لفهم الفكر المتطرف بثلاث لغاتhttps://www.misr365.com/?p=188094

كما أن ما تم تداوله بين العديد من الأئمة والدعاة في الآونة الأخيرة ما هي إلا أقوال باحتمال وجود زيادة في المرتبات، وهذا يكون مع بداية العام المقبل 2018 وهو ما يتم البحث عنه ويريدون زيادة المرتبات الخاصة بهم، ولكن رئيس القطاع الديني أكد أنه لا شأن له بالمرتبات لأن هذه الأشياء تحت رعاية وزارة المالية وهي المسئولة عن زيادة المرتبات لجميع العاملين.

وتقوم وزارة الأوقاف المصرية دائماً باختيار أفضل الأئمة والدعاة وتعينهم في الكثير من المديريات الإقليمية، وتقدم أيضاً الكثير من الدورات التدريبية المختلفة لهم وهذا حتى يحصلون على العديد من المعلومات الدينية الهامة وهي تفيدهم في حياتهم العملية والعلمية، وتعمل الوزارة دائماً على توفير جميع الخدمات الخاصة بهم وتقديمها إليهم.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى