خالد على يعلن استمراره فى انتخابات الرئاسة ويدعو لجمع 25 ألف توكيل

Advertisements

أكد المحامي “خالد على” أنه مستمر فى دخول الإنتخابات الرئاسية والتي سوف تجري نهاية مارس القادم، كما أكد على يوم الخميس الماضي في مؤتمر صحفي وقال” إن أرادوا أن تكون الانتخابات مسرحية هزلية، وسوف أبذل قصارى جهدي حتي أجعلها معركة حقيقية.

كما دعا على جميع مؤيديه أن يجتمعوا ويجمعوا 25 ألف توكيل وذلك قبل 25 من يناير الحالي، وأن يقوموا بتقديم هذه التوكيلات إلى الهيئة الوطنية للإنتخابات وطلب خالد على من متابعيه أن يجتمعوا و يقوموا بعمل سلاسل بشرية و يقوموا برفع صور لشهداء الثورة وصور الذين اختفوا قسرياً.

Advertisements

وفي وقت سابق قد ظهرت بعض الشائعات عن تراجع خالد على عن الترشح فى الانتخابات الرئاسية، بينما خرجت الحملة الانتخابية تنفي هذه الشائعات وتؤكد دخوله المعركة الانتخابية، كما نشرت الحملة علي صفحتها الرسمية علي موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” بياناً تؤكد فيه أن ما يتم تداوله من أخبار عن تراجع خالد علي عن الإنتخابات غير صحيح بالمرة.

كما أكدت الحملة الانتخابية أنها في حالة تواصل بكل مؤيديها وأنهم دائما يقيمون الإجتماعات مع جميع أعضائها فى شتى المحافظات، مؤكدة على أنها لم تصدر بيانا بتراجع خالد علي عن الأنتخابات الرئاسية، حيث أكد عضو تكتل 25_30 “هيثم الحريري، على أنه حتى هذا الوقت لم يعلن أي مرشح عن ترشحه بشكل رسمي، ولم يطلب أحد توكيلات أو توقيعات، وهذا ما يجعلنا لم نناقش الأمر بشكل رسمي.

اقرأ أيضاً: “محمود رمضان” يترشح لانتخابات الرئاسة المصرية ويعرض برنامجه الانتخابي

كما أكد أيضاً في تصريح له لمصر 365 أن الدستور يعطي الحق لكل نائب، أن يعطى توكيلاً إلى أي مرشح، وطرح سؤالاً وهو هل أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي عن ترشحه للانتخابات الرئاسية القادمة، وماذا يحدث لو قدم السيسي اعتذاره؟ وتساءل عن لماذا حتي هذا الوقت الحالي لم يعلن الرئيس عن نيته للترشح لانتخابات الرئاسة؟ وما مصير التوكيلات التي تم توقيعها من النواب والفنانين في الشهور السابقة لصالح الرئيس عبد الفتاح السيسي؟ كما أكد في نهاية حديثه أنه يتفق مع خالد على من حيث المبدأ، ويؤكد لو لم قام خالد على بالترشح فى هذه الانتخابات فلن أعطي صوتي إلى السيسي”.

Advertisements
مصر 365 على أخبار جوجل
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق