“عاصم عبدالماجد” عبر الفيس بوك يعلن “الإسلاميون في مصر أجساد محنطة”

Advertisements

تابع موقع مصر 365 التصريحات التي أعلنها عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية “عاصم عبدالماجد” حيث أعلن إن “الإسلاميين في جمهورية مصر العربية صاروا أجساداً محنطة في متحف التاريخ، بسبب الإصرار على القديم المتوارث بكل عيوبه ومعوقاته”.

وأعلن عاصم عبدالماجد عبر صفحته الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” قائلاً “إن كل الحركات الإسلامية في الدولة المصرية تبدي إعجاباً بتجربة رجب طيب أردوغان، وكلهم يعلمون أنه لم يكون لينجح فيما أخفق فيه شيخه أربكان، حيث هجر طريقه، اختط لنفسه وللشباب من حوله طريقاً آخر حتى غضب منه”.

Advertisements

وقد أكد عاصم عبدالماجد “أنه لا يقصد باليقين تقليد أرودغان في تفاصيل خطته، وإنما يعني خروجه عن مألوف مشايخه، وهذه هي روح التجديد التي امتلكها وافتقدناها، لذا نجح فيما فشلنا فيه”.

كما طرح عاصم عبدالماجد تساؤل وهو “لم لا تتوحد الحركات الإسلامية، رغم أن الباعث على التوحد موجود، وهو كثرة التحديات التي تواجهها، وتيقن من فصائلها أنهم غير قادرين على مجابهتها بمفردهم”.

أقرا المزيد “البترول” تضع 3 شروط تنفيذية لاتفاق استيراد “دولفينوس” للغاز من إسرائيل

Advertisements
مصر 365 على أخبار جوجل
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق