أخبار مصر

النائب العام يقرر حبس “أم زبيدة” 15 يوماً على ذمة التحقيق فى قضية الإدعاء باختفاء ابنتها قسريا

قامت قوات الأمن بالقبض على السيدة “منى محمود محمد” والتى عرفت إعلامياً بأسم “أم زبيدة”، وكان قد أمر النائب العام بحبس السيدة لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات فى قضية إدعائها الأختفاء القسري لأبنتها و احتجازها وتعذيبها من قبل أجهزة الأمن.

ووجهت النيابة العامة لــ” أم زبيدة” مجموعة إتهامات من بينها “نشر وإذاعة الأخبار الكاذبة والتى من شأنها الإضرار بالصالح العام فى البلاد، والانضمام إلى جماعة غير قانونية”.

يأتي هذا بعد عدة أيام من ظهور “أم زبيدة” في تقرير تلفزيوني بثته بي بي سي باللغة الانجليزية ووجهة خلاله الأتهام للأجهزة الأمن بالقبض على ابنتها وتعذيبها، وقالت أن أبنتها مختفية منذ ابريل 2017.

لكن السلطات طعنت بالكذب فيما قالته الأم، وظهرت زبيدة بعد ذلك في لقاء تلفزيوني مع الإعلامى “عمرو أديب” على قناة أون الفضائية، ونفت خلال اللقاء تعرضها للتعذيب أو الاختفاء القسري، وأكدت أنها تزوجت منذ سنة لكنها لم تكن على صلة مع أهلها .

وعلى أثر هذه الأزمة تقدمت الهيئة العامة للاستعلامات بمطالبة بي بي سي بتقديم إعتذار رسمي عن هذا التقرير الذي عرض قصة “زبيدة”، وقالت أن التقرير يتضمن ” ادعاءات وأكاذيب “.

أقرأ أيضاً ..“السلطات المصرية” تعلن عن شروط جديدة لدخول اليمنيين لمصر

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى