أخبار مصر

الخارجية: نتابع تحقيقات قضية مريم حتى يتم محاسبة الجناة

قامت وزارة الخارجية المصرية بتقديم خالص التعازي لأسرة “مريم عبد السلام” التي راحت ضحية التفرقة العنصرية، وذلك في مدينة نوتنجهام في بريطانيا، حيث قام مجموعة من الشباب بالاعتداء على مريم أثناء تواجدها بإحدى شوارع بريطانيا، ونُقلت إلى المستشفى جراء الإعتداء وتوفيت بالأمس الموافق 14/3/2018.

حيث صرح المستشار “أحمد أبو اليزيد” الذي يشغل منصب المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية، أن الوزارة على اتصال دائم بأسرة مريم، وتتابع أهم التفاصيل في هذه القضية من خلال السفارة والقنصلية العامة المصرية في لندن، مؤكداً أنه عندما تلقى خبر وفاة المواطنة مريم، توجه القنصل العام في لندن إلى مدينة نوتنجهام، حتى يقدم الدعم اللازم لأسرة مريم، والقيام بكافة الإجراءات اللازمة لنقل جثمان مريم إلى مصر وهذا ما طلبه أهل مريم.

كما أشار المتحدث الرسمي أن القنصلية العامة في لندن، تقوم بمتابعة مستمرة مع محامي أسرة المجني عليها، إلى أن يتم الحكم على الجناة ومحاسبتهم، ومحاسبة كل من قصر في رعاية المجني عليها أثناء فترة العلاج بالمستشفى.

اقرأ أيضاً: نائب: الدولة المصرية لن تسقط طالما فيها رجال القوات المسلحة

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى