الصحة والتعليم تطلقان مبادرة الكشف عن السمنة والأنيميا لطلاب المدارس

Advertisements

يشهد اليوم الأحد، الموافق 16 ديسمبر، إطلاق حملة الكشف المبكر وعلاج الأنيميا، والسمنة، والتقزم لطلاب المدارس الابتدائية بالمجان خلال مؤتمرا صحفيا، يشارك فيه الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، والدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني.

حيث بدأ قبل قليل المؤتمر الصحفي الذي تشارك فيه وزارتى التربية والتعليم والتعليم الفنى الصحة والسكان، لإطلاق مبادرة الكشف المبكر عن السمنة والأنيميا والتقزم، لدى طلاب المدارس على مستوى الجمهورية.
ويتم إجراء المسح الطبي على الطلاب من خلال كارت يتضمن  نموذج إقرار موافقة ولي الأمر على إجراء الفحص مع الحفاظ على سرية وخصوصية الطلاب المكتشف إصابتهم لتفادي التمييز والتنمر على أن يخطر ولي أمر الطالب هاتفيا خلال ٧ أيام عمل من تاريخ الفحص ويستكمل علاج الطالب المصاب داخل مستشفى التأمين الصحي التابعة لمدرسته، لافتا إلى أنه تم تدريب ٥٠ طبيبا على بروتوكول علاج الطلاب الذين يتوقع أن يسفر مسح المدارس عن إصابتهم.

Advertisements

تجدر الإشارة إلى أن وزارة الصحة والسكان، قد بدأت في عمل مسح وفحص شامل لفيروس سي لطلبة المدارس الثانوية بجميع فئاتها على ثلاث مراحل، إذ بدأت المرحلة الأولى من بداية ديسمبر الجاري وتستمر لمدة ثلاثة أشهر تنتهي في ٢٨ فبراير ٢٠١٩ وتستهدف مليونا و١٢٢ ألف طالب من مدارس محافظات المرحلة الأولى للمبادرة التسع وتشمل “الإسكندرية والبحيرة ومطروح وجنوب سيناء والقليوبية والفيوم وأسيوط ودمياط وبورسعيد، من خلال ٣٨٠ فريقا طبيا متحركا يجوب ٢٢٠٦ مدراس ما بين مدارس ثانوية وثانوية تمريض ومعاهد أزهرية، مشيرا إلى أنه تم تجهيز كل مدرسة بغرفة مزودة بمكاتب وأجهزة كمبيوتر متصلة بالإنترنت لتيسير عمل الفرق الطبية.

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق