البرلمان يصوت نهائيًا على تعديلات مزاولة مهنة الطب.. إليكم التفاصيل

Advertisements

يصوت البرلمان المصري خلال جلسة اليوم الأربعاء على “مشروع القانون” الذي تم تقديمه من قبل الحكومة المصرية الخاص بتعديل بعض من أحكام القانون الصادر تحت رقم 415 لعام 1954، و الخاص بمزاولة مهنة الطب بعد أن وافق على مشروع القانون ثلثي أعضاء البرلمان المصري خلال الجلسات السابقة.

نص القانون على “أن تكون مدة الدراسة فى كلية الطب خمس سنوات بدلا من ستة سنوات، ليطبق على كافة الطلاب الجدد بنظام خمس سنوات، وأن تصبح مدة التدريب الإلزامي سنتين بدلا من سنة واحدة”.

Advertisements

نص مشروع قانون الخاص بمزاولة مهنة الطب

المادة الأولى:

“تضاف فقرتان إلى نهاية المادة 2 من القانون 415 لعام 1954، فى شأن مزاولة مهنة الطب نصها كالآتى: يقيد بسجل وزارة الصحة من كان حاصلا على درجة بكالوريوس الطب والجراحة من إحدى الجامعات بجمهورية مصر العربية وأمضى التدريب الإجبارى واجتاز الامتحان الذي تشرف عليه هيئة التدريب المنشأة لهذا الغرض بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 210 لسنة 2016”.

“ويتم التدريب الإجبارى بأن يقضى الخريجون بنظام الخمس سنوات سنتين فى مزاولة مهنة الطب بصفة مؤقتة فى المستشفيات الجامعية والوحدات التدريبية التى يقرها المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية تحت إشراف هيئة التدريس بكلية الطب أو من ينتدبهم المجلس لهذا الغرض من أطباء المستشفيات والوحدات على أن تحدد لائحة أطباء التدريب “الامتياز” التى يصدرها المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية آليات التدريب وطرق التقييم ونسب الحضور ويمنح المتدربون مقابلا ماديا يساوي 80% من إجمالى ما يتقاضاه الطبيب المقيم”.

“كما يقيد بالسجل المشار إليه من كان حاصلا على درجة معادلة لدرجة البكالوريوس التى تمنحها جامعات جمهورية مصر العربية، وأمضى بعد حصوله على المؤهل تدريبا معادلا التدريب الإجبارى واجتاز بنجاح الامتحان،”.

المادة الثانية:

“ينشر هذا القانون فى الجريدة الرسمية ويعمل به فى اليوم التالى لتاريخ نشره”.

نص المادة 2 من قانون مزاولة مهنة الطب قبل تعديلها كان كالتالى:

“يقيد بسجل وزارة الصحة من كان حاصلا علي درجة بكالوريوس الطب والجراحة من إحدي الجامعات بالجمهورية العربية المتحدة وأمضي التدريب الإجباري المقرر ويتم التدريب الإجباري بأن يقضي الخريجون سنة شمسية في مزاولة مهنة الطب بصفة مؤقتة في المستشفيات الجامعية والمستشفيات والوحدات التدريبية التي تقرها الجامعات وذلك تحت إشراف هيئة التدريب بكليات الطب أو من تنديهم مجالس الكليات لهذا الغرض من أطباء المستشفيات والوحدات المذكورة ويكون ذلك وفقا للنظم التي يصدرها بها قرار من وزير التعليم العالي بالاتفاق مع وزير الصحة ، كما يقيد بالسجل المشار إليه من كان حاصلا علي درجة أو دبلوم أجنبي معادل لدرجة البكالوريوس التي تمنحها جامعات الجمهورية العربية المتحدة وأمضى بعد حصوله على هذا المؤهل تدريبا لمدة سنة معادلا للتدريب الإجباري وبشرط أن يجتاز بنجاح الامتحان المنصوص عليه في المادة الثالثة من هذا القانون ويصدر بهذه المعادلات قرار من لجنة مكونة من أربعة من الأطباء البشريين يعينهم وزير الصحة على أن يكون اثنان منهم على الأقل من عمداء كليات الطب”.

الأهداف من تعديل قانون مزاولة مهنة الطب

يشار هنا أن الهدف من إجراء تلك التعديلات على قانون مزاولة مهنة الطب، هو أن تتواكب الدراسة من أجل الحصول على درجة البكالوريوس في الطب والجراحة مع متطلبات “الاتحاد العالمي للتعليم الطبي”، وذلك عن طريق تعديل مدة الدراسة، ونظامها لتصبح خمس سنوات بدل من 6 سنوات.

واقترن أيضا التعديل بمدة التدريب الإلزامي لتصبح مدة التدريب عامين بدل من عام واحد فقط، وضرورة اجتياز خريج كليات الطب في نهاية مدة التدريب “الامتحان القومي للتأهل”، والذي سوف يتم إجرائه من قبل “الهيئة المصرية للتدريب الإلزامي”، وسوف يتم تطبيق هذا النظام على الطلاب الجدد الملتحقين بالدراسة في كليات الطب المختلفة اعتبارًا من العام الدراسي القادم 2018/ 2019.

أقرا المزيد مصادر بالبرلمان: الاستفتاء على التعديلات الدستورية قبل شهر رمضان

Advertisements
مصر 365 على أخبار جوجل
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق