لضمان الحقوق وأداء الواجبات.. القوى العاملة تنشر نصائح للعمالة المصرية بالسعودية

Advertisements

وجود هذا الخبر على أي موقع بخلاف (مصر 365) يعني أن المحتوى مسروق ولا يوجد إذن من مصر 365 لنشر الخبر.

تعمل وزارة القوى العاملة في العمل على نشر “قانون العمل”، من أجل تعريف العامل المصري بحقوقه كاملة، والواجب التي عليه تجاه دولة العمل، لتكون القانون عونًا له، قبل وبعد أن يتوجه إلى العمل في الخارج، بالإضافة للحفاظ على الشباب المصري من الوقوع في شباك سماسرة التسفير للعمل في الخارج.

وتبعًا للتوجيهات الصادرة عن محمد سعفان وزير القوى العاملة، إلى مكاتب التمثيل العمالي التابعة إلى الوزارة في السفارات والقنصليات المصرية بالخارج، من أجل عمل شرح مبسط لقوانين العمل في الدول العربية في إطار الحفاظ على حقوق العمالة المصرية المسافرة في الخارج وحمايتها.

Advertisements

صرح المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوى العاملة هيثم سعد الدين، “إن الوزارة تعمل على نشر الحلقة الثانية حول استفسارات العامل المصري الخاصة بقانون العمل السعودي من خلال مكتب التمثيل العمالي في القنصلية المصرية بجدة”.

القوى العاملة تنشر نصائح للعمالة المصرية بالسعودية

حيث أوضح عثمان رمضان، المستشار العمالي بالقنصلية المصرية بجدة، بعض من النصائح للعمالة المصرية في المملكة العربية السعودية، وهي كالتالي:


  • أن تكلفة استخراج الإقامة وكافة الإجراءات المرتبطة بها يتحملها صاحب العمل، إلى جانب تحمله غرامات التأخير المرتبطة باستخراجها.
  • لا يجوز لصاحب العمل الاحتفاظ بجواز السفر بدون موافقة العامل كتابيًا، خوفًا من الضياع، وفي حالة رفض صاحب العمل تسليم الوافد جواز السفر، على العامل التوجه إلى إدارة تفتيش العمل بالهيئة العمالية، وتقديم شكوى.
  • في حالة قيام صاحب العمل بتحرير بلاغ تغيب عن العمل في حال وجود العامل على رأس العمل ورفضه إلغاءه، فإن هذه البلاغ يصنف على أنه “بلاغ كيدي”، وعلى المواطن التوجه إلى لجنة البلاغات الكيدية في الهيئة العمالية، وتقديم ما يثبت تواجده على رأس العمل خلال فترة تسجيل البلاغ.
  • لا يجوز قيام صاحب العمل فصل العاملة، أو إنذارها بالفصل في أثناء تمتعها بإجازة الوضع، كما لا يجوز فصلها في أثناء الإجازة السابقة أو اللاحقة للوضع أو مرضها الناتج عن الحمل أو الوضع، ويثبت ذلك بشهادة طبية معتمدة، على ألا تتجاوز مدة غيابها 180 يوماً.
  • وحول أسباب انقضاء عقد العمل، إذا اتفق الطرفان على إنهاء عقد العمل، بشرط أن تكون موافقة العامل كتابية، أو إذا انتهت المدة المحددة في العقد، ما لم يكن قد تجدد صراحة تبعًا لنظام العمل فيستمر إلى أجله، أو بناءً على إرادة أحد الطرفين في العقود غير محددة المدة أو بلوغ العامل سن التقاعد “60 سنة للعامل، و 55 سنة للعاملة”، ما لم يتفق الطرفان على الاستمرار في العمل بعد هذا السن، أو القوة القهرية.
  • أجاز قانون العمل السعودي إلى صاحب العمل فسخ عقد العمل من تلقاء نفسه في حالات معينة وردت على سبيل الحصر في المادة رقم 80، والتي تنص على التالي: “لا يجوز لصاحب العمل فسخ العقد دون مكافأة أو إخطار العامل أو تعويضه إلا إذا وقع من العامل اعتداء على صاحب العمل أو المدير المسئول أو أحد رؤسائه في أثناء العمل أو بسببه أو على أحد أفراد أسرة صاحب العمل”.
  • يفسخ العقد إذا لم يؤد العامل التزاماته الجوهرية المترتبة على عقد العمل، أو لم يطع الأوامر المشروعة، أو لم يراع عمداً التعليمات المعلن عنها في مكان ظاهر خاصة سلامة العمل والعمال رغم إنذاره كتابياً، أو إذا ثبت إتباع العامل سلوكاً سيئاً، أو ارتكابه عملاً مخلاً بالشرف أو الأمانة ، أو إذا وقع من العامل عمداً أي فعل أو تقصير يقصد به إلحاق خسارة مادية بصاحب العمل، على شرط أن يبلغ صاحب العمل الجهات المختصة عن الحادث خلال مدة 24 ساعة من وقت علمه.
  • يفسخ العقد إذا ثبت أن العامل لجأ إلى التزوير من أجل الحصول على العمل، أو إذا كان خلال فترة الاختبار “90 يوماً”، ويمكن الاتفاق على مدها “90 يوماً أخرى”، أو إذا تغيب دون سبب مشروع أكثر من عشرين يوماً خلال السنة الواحدة أو أكثر من عشرة أيام متصلة، على أن يسبق الفصل إنذار كتابي، فضلا عن أنه إذا ثبت استغل مركزه الوظيفي بطريقة غير مشروعة من أجل الحصول على مكاسب شخصية، أو أفشى الأسرار التجارية أو الصناعية الخاصة بالعمل الذي يعمل به.

أقرا المزيد التربية الكويتية تنهى خدمات 365 معلماً وافدًا من بينهم 95 % مصريين

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق