أخبار مصر

وزير الاتصالات يستقبل نظيره الجامبي لبحث سبل التعاون المشترك

بحث الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مع نظيره وزير المعلومات والبنية التحتية للاتصالات في جامبيا إبريما سيلاه، سبل التعاون المشترك بين البلدين في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وأصدرت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بيانا الاثنين، أكدت فيه أن الوزير استقبل نظيره الجامبي، على رأس وفد رفيع المستوى يضم عددا من القيادات التنفيذية ومسؤولي شركات الاتصالات في جامبيا، لبحث التعاون المشترك في مجال بناء القدرات وصقل المهارات، والتدريب.

واستعرض الجانبان، رؤيةالبلدين لتنمية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وكذا تأهيل الكوادر البشرية في مختلف التخصصات التكنولوجية، خلال اجتماع ضم قيادات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية، وكذا الوفد المرافق للوزير الجامبي.

وخلال الاجتماع، نوّه الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات، بأهمية تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين؛ مشيرا إلى أن الزيارة ستشهد عددا من اللقاءات بين قيادات الوزارتين، وذلك لدراسة ومناقشة أطر التعاون في مختلف التخصصات.

وشدد إبريما سيلاه اهتمام بلاده بإعداد الكوادر البشرية المتخصصة في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات؛ مشيرا إلى أنه يرغبته في الاستفادة من الخبرات المصرية في مجال بناء القدرات خصوصًا في مجال الذكاء الاصطناعي، بالإضافة إلى صقل مهارات الشباب في إطار مبادرة “أفريقيا لإبداع الألعاب والتطبيقات الرقمية”.

وأكد الوزير الجامبي أن هذه الزيارة ستشهد توقيع مذكرة تفاهم بين البلدين؛ لتعزيز سبل التعاون المشترك في عدد من المجالات المتعلقة بالاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وشهد اللقاء الاتفاق على التعاون المشترك في مجال الخدمات البريدية.

ودعا طلعت وزير المعلومات والبنية التحتية للاتصالات فى جامبيا؛ للمشاركة في المؤتمر العالمي للاتصالات الراديوية “WRC” الذي تستضيفه مصر في مدينة شرم الشيخ، أكتوبر المقبل، والذي يعد من أهم الفعاليات الدولية التي ينظمها الاتحاد الدولي للاتصالات وتحظى بمشاركة معظم رؤساء الهيئات التنظيمية في شتى أنحاء العالم.

وأجرى وزير المعلومات والبنية التحتية للاتصالات بجامبيا، والوفد المرافق له، جولة تفقدية داخل القرية الذكية؛ وذلك للاطلاع عن قرب على قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى