أخبار مصر

رئيس الوزراء يتفقد المنطقة الحرة ومجمع الصناعات البلاستيكية في الإسكندرية

استقبلت الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، اليوم الخميس 24 يوليو 2019، رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، في أثناء زيارته للمنطقة الحرة في منطقة العامرية.

وتفقد رئيس الوزراء المنطقة الحرة، اليوم، وبرفقته الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، واللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، والدكتور عبدالعزيز قنصوة محافظ الإسكندرية، واستمع مصطفى مدبولي إلى شرح طريقة العمل في هذه المنطقة الحرة، والتي تضم 393 مشروعًا.

وأكد القائمون على المنطقة الحرة، خلال شرحهم طريقة العمل في المنطقة، أن حجم رؤوس أموال المنطقة الحرة يبلغ نحو 4 مليارات و600 مليون دولار، وأن التكاليف الاستثمارية في المنطقة بلغت نحو 10 مليارات و300 مليون دولار، وأوضح القائمون أن هذه المشروعات تساهم في توفير نحو 50 ألف فرصة عمل.

وأشار القائمون على المنطقة الحرة في العامرية، إلى أن المنطقة الحرة في الإسكندرية حققت صادرات خلال الـ 6 أشهر الأولى من العام الجاري بلغت نحو 4 مليارات و800 مليون دولار، موضحين أن المناطق الحرة حققت صادرات بلغت قيمتها 10 مليارات و100 مليون دولار، خلال الـ 6 أشهر الأولى من العام الجاري، وأكدوا أن المنطقة الحرة بالعامرية تضم مصانع تعمل في صناعة الأجهزة الكهربائية، وصناعات النسيج والملابس الجاهزة، والصناعات البترولية والكيماوية.

وخلال زيارته للمنطقة، أجرى رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، جولة تفقدية زار خلالها مصنع شركة “نايل لينين جروب”، الذي ينتج ويُصنِّع الملابس الجاهزة والمفروشات، واستقبل العاملون في المصنع رئيس الوزراء ومرافقية بالزغاريد والصيحات، وأكد المسؤولون عن المصنع أن التكلفة الاستثمارية له تبلغ نحو 85 مليون دولار، وأن نحو 1354 شخصا يعملون فيه.

وسأل رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، العاملين في المصنع في حوار صغير معهم، عن المؤهلات الحاصلين عليها، وكذا الرواتب التي يتقاضونها، وساعات العمل التي يقضونها في المصنع، وأكد مصطفى مدبولي أنه سعيد جدا لما لمسه من حماس في العاملين الراغبين لزيادة الإنتاج، مشيرا إلى أن مصر لن تبنى سوى بالجهد والعمل والإنتاج.

كما طالب الدكتور مصطفى مدبولي، خلال حواره مع موظفي المنطقة الحرة، بضرورة تيسير الإجراءات في المنطقة وبذل الجهود؛ حتى تصل صورة إيجابية لكل المستثمرين عن طبيعة ومناخ الاستثمار في مصر، وذلك من خلال الخدمات المميكنة السريعة المقدمة لهم، والتي تساعدهم على إنجاز أعمالهم في سهولة ويسر، وكذا البعد عن البيروقراطية، مستمعما باهتمام إلى عدد من الاقتراحات التي عرضها عدد من المستثمرين الموجودين بالمنطقة لإنهاء خدماتهم، مع إشادته بعمليات التطوير التي تحدث في المنظومة.

من جانبها، أكدت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي قالت الدكتورة سحر نصر، إن هناك خطة تسعى إليها الوزارة لإعادة تطوير المناطق الحرة القائمة بالتوازي مع إنشاء مناطق جديدة، مشيرة إلى أنه يجرى تطوير المنطقة الحرة بالإسكندرية في الوقت الحالي، مؤكدة أنه يجرى الآن العمل على تطوير بعض المناطق الحرة الموجودة في الإسكندرية ومدينة نصر وفي بورسعيد.

وأوضحت وزيرة الاستثمار، اليوم الخميس، أن ما يجرى حاليًا من تطوير في المناطق الحرة يُعد أول عملية لتطوير هذه المناطق منذ 49 عامًا، أي منذ عام ١٩٧٠، مؤكدة أن القائمين على عملية التطوير يحرصون على مراعاة التوزيع الجغرافي للمناطق الحرة في محافظات القاهرة والإسكندرية وبورسعيد، موضحة أنَّ هذا ينطبق تمامًا على المناطق الحرة المنشأة حديثًا.

وقالت الدكتورة سحر نصر، إن ذلك يأتي في إطار تحقيق الهدف الذي تسعى إليه الوزارة وهو التوزيع الجغرافي عادل، للتوسع في إنشاء المناطق الحرة في جميع محافظات الجمهورية، ما يعمل على توفير العديد من فرص العمل لأبناء المحافظات المقامة بها المناطق الحرة، بالإضافة إلى تحقيق التنمية فيها.

وأكدت وزير الاستثمار والتعاون الدولي، أن الوزارة تخطط لإنشاء 7 مناطق حرة جديدة، وستكون هذه المناطق الجديدة موزعة على جميع أنحاء الجمهورية، في والدلتا والصعيد وقناة السويس، وستكون في “المنيا، والإسماعيلية الجديدة، وجنوب سيناء، وجمصة بالدقهلية، والحرفيين بالجيزة، وكفر الشيخ، وأسوان”، بشكل يكون متوازيًا مع خطط الدولة للتنمية والتشغيل، لتوفير نحو 120 ألف فرصة عمل للشباب في هذه المحافظات.

وأعلنت الدكتورة سحر نصر القيام بميكنة هذه المناطق الحرة الجديدة، التي ستحدث بتطبيق أعلى المعايير العالمية والنظم، بالإضافة إلى ميكنة إجراءات العمل على كل المناطق الحرة الحالية وذلك لتقديم كل خدمات المناطق الحرة من على موقع واحد وهو موقع وزارة الاستثمار والتعاون الدولي، حتى يوفر الكثير من الوقت والجهد، ويساعد على سرعة إنهاء الإجراءات بشكل غير مسبوق.

وأشارت نصر إلى أن نظام الميكنة الخاص بالمناطق الحرة يهدف إلى ربط قواعد بيانات المشروع الواحد بين إدارات المنطقة المختلفة، ويهدف كذا إلى إحكام الرقابة على المشروعات؛ لمنع أي محاولة هريب تحدث عن تكرار بيانات رسائل الصادر والوارد، بالإضافة إلى أن الميكنة سيعمل على وضع ضوابط كي تُبيِّن حق الدولة وكذا حق المستثمر، بالإضافة إلى إيجاد نموذج موحد وتحديث كل العقود.

كما تفقد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، منذ قليل، مشروع “مرغم 2″، وهو مجمع للصناعات البلاستيكية في محافظة الإسكندرية، وشاهد رئيس الوزراء وحدات المجمع، حيث انتهى إنشاءه، وأصبح جاهزًا للبيع للراغبين في شرائه، ليسوق منتجاته.

يشار إلى أن مصر لديها نحو 9 مناطق حرة، وأن وزارة الاستثمار والتعاون الدولي تعمل على إنشاء 7 مناطق أخريات على عدة مراحل حتى عام 2022، ليصبح هناك نحو 16 منطقة حرة بمصر، ويبلغ عدد المشروعات في المناطق الحرة حاليًا نحو ألف وتسعين مشروعا، برؤوس أموال وصلت إلى نحو 12 مليارًا و100 مليون دولار، بالإضافة إلى نحو مليارين و100 مليون دولار كاستثمار أجنبي مباشر، وتكلفة استثمارية بلغت نحو 26 مليار دولار.

وتعمل هذه المشروعات المقامة في المناطق الحرة في توفير نحو 192 ألف فرصة عمل للشباب، حيث حققت هذه المناطق، خلال العام الماضي، حجم نشاط متضمن الصادرات بقيمة صادرات بلغت نحو 17 مليارا و300 مليون دولار، كما شهدت الصادرات الخدمية قفزة غير مسبوقة محققة نحو 7 مليارات و600 مليون دولار، أي بزيادة قدرها مليارا و200 مليون عن العام قبل الماضي 2017، التي بلغت نحو 6 مليارات و400 مليون دولار، بزيادة نحو مليارين و700 مليون دولار في العام 2016، التي بلغت نحو مليارات و900 مليون دولار.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى