بعد انتشارها بالتجمع الخامس.. أول تحرك برلماني بشأن الطريشة

Advertisements

أعلن النائب محمد فرج عامر، وهو رئيس لجنة الصناعة بالبرلمان المصري، عن تقديم إحاطة عاجل إلى الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء المصرية، وإلى وزير البيئة، ووزير الإسكان، بشأن انتشار الثعابين السامة، وخصوصاً انتشار ثعبان “الطريشة” في منطقة التجمع الخامس.

وأضاف النائب محمد فرج عامر، إن منطقة التجمع الخامس تعد من الأحياء السكنية التي تشهد خلال الفترة الراهنة كارثة، قد أدت إلى حدوث خلل بالتوازن البيئي بالمنطقة، مما أدى إلى انتشار الثعبانين السامة والقاتلة التي تسمى “الطريشة”.

Advertisements

ولفت البرلماني إلى أن تلك الثعابين التي انتشرت بعد قتل العديد من الكلاب الضالة بالمنطقة، ومما أدى قتل الكلاب لخروج تلك الثعابين، حيث كانت الكلاب الضالة تعمل على إخافتها، وعدم خروجها للمواطنين.

وأكد النائب محمد فرج عامر، أن ثعابين “الطريشة”، تعد حية قصيرة، ولكنها قوية جداًّ،  على الرغم من صغر حجمها بالنسبة إلى سائر الأفاعي، ولكنها تعد أخطر أنواع الثعابين، وتستطيع قتل الإنسان خلال دقائق معدودة حيث أن سمها خطير جداًّ، وتأثير عضتها أكثر من خمسة آلاف عضة كلب، ويطلق عليها اسم “الحية المقرنة”، بسبب وجود قرنين أعلى رأسها، وتتميز بلونها الأصفر، ولذلك تتأقلم، وتعيش وتختفي برمال الصحراء.

وأوضح البرلماني أن خطوة القضاء على الكلاب الضالة هي التي أدت لظهور تلك الأفعى السامة، حيث أن الكلاب لا تهاجم “الطريشة”، ولكن تخوفها، فوجود الكلاب الضالة أمر هام للثعابين المفترسة، ليس لمواجهتها، ولكن للقدرة على إثارة خوفها ومنعها من الاقتراب من المنازل، حيث أن الثعابين تهرب من أي خطر، ولا تهاجم إلا عند الضرورة إذا شعرت بأي تهديد.

أقرا المزيد بالصور: خبير يكشف أنواع الثعابين السامة والقاتلة في مصر

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق