أخبار مصر

المشرف على المتحف الكبير يعلق على نقل تابوت توت عنخ آمون

أعلن المشرف العام على المتحف المصري الكبير والمنطقة المحيطة به اللواء عاطف مفتاح، إنه قد تم نقل “تابوت توت عنخ آمون” من مقبرته في وادي الملوك بمحافظة الأقصر إلى المتحف المصري الكبير، وأكد أن نقل التابوت كان يعد ضرورة حتمية، حيث تم نقل التابوت بعد الحصول على موافقة اللجنة الدائمة للآثار المصرية خلال فعاليات جلستها السابقة.

وأوضح اللواء عاطف مفتاح، أن الطبقة المذهبة الموجودة بالجزء السفلي من التابوت، والموجود في المقبرة منذ أن تم اكتشافها خلال عشرينات القرن السابق، كانت حالتها سيئة، وعرضة للرطوبة، وبخار الماء، إلى جانب وجود ثاني أكسيد الكربون الناتج عن زوار المقبرة بطريقة يومية، هو ما تسبّب بسقوط أجزاء من الطبقة المذهبة الموجودة على الطبقة الجصية للتابوت، إلى جانب تأثر الجزء السفلي غير المنظور للزوار، حيث أنه موجود داخل تابوت حجري مغطى بغطاء زجاجي.

وعلق اللواء عاطف مفتاح عن ضياع تابوت توت عنخ آمون بمنطقة غير معلومة، إلى جانب أنباء تقطيع مقبرة توت عنخ آمون تعد من الشائعات المُضحكة، وتابع المسؤول تصريحاته، أن عملية نقل التابوت تمت بسرية تامة، بعيداً عن وسائل الإعلام المختلفة، وأثريي المنطقة، حيث أن عبارات المتداولة الخاصة بذهاب التابوت لجهة غير معلومة تعد من الشائعات المثيرة للضحك، مثلها مثل شائعة تقطيع مقبرة توت عنخ آمون من الج نقلها للمتحف المصري الكبير.

وأوضح المشرف على المتحف الكبير، إلى أن ما تم في هذا الصدد يعد مجرد إجراء أمني متبع من أجل حماية الآثار المصرية، أما ما تردد عن النقل بمنتصف الليل تعد أنباء غير صحيح، حيث أن نقل التابوت قد بدأ في تما م الساعة 9 صباحاُ يوم الخميس السابق، واستمرت محاولات إخراجه من داخل المقبرة حتى الـ 1:30 دقيقة من صباح اليوم التالي بسبب ضيق المخرج الوحيد للمقبرة وانحداره، وشدد، “حرصنا على التابوت، وبعد خروجه ومعالجته أولياً، تم تغليفه ونقله إلى الصندوق الخشبي المعد للنقل”.

أقرا المزيد الحكومة توضح حقيقة تطوير المتحف المصري بالتحرير بقرض تتحمله ميزانية الدولة

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى