أخبار مصر

وزيرة الصحة والسكان: احتمال وجود جثث بالنيل في حادث انفجار محيط معهد الأورام

صرحت وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد، عن ارتفاع عدد الوفيات في حادث انفجار محيط معهد الأورام، إلى 17 قتيلاً بالإضافة إلى وجود “كيس أشلاء”، وقد وصل عدد المصابين إلى ما يقرب من 32 مصاباً، منهم حالات تعد شديدة الخطورة.

وقد أعلنت وزيرة الصحة والسكان، أنها تقدم بالغ التعازي إلى أهالي المتوفين بحادث إنفجار محيط معهد الأورام، متمنية للمصابين الشفاء العاجل.

وقد أعلنت هالة زايد، خلال لقاء لها عبر القناة الفضائية “إكسترا نيوز”، إنه فور علمها بحادث انفجار محيط معهد الأورام تم الدفع بما يقرب من 42 سيارة إسعاف، وقد تم نقل معظم المصابين، والجثث إلى معهد ناصر، وأشارت إلى أن بعض الإصابات ذهبت مترجلة  إلى قصر العيني، إلى مستشفى المنيرة.

وأوضحت الدكتور هالة زايد أنه يتم نقل المصابين من مستشفى المنيرة إلى معهد ناصر، وأشارت إلى إمكانية وجود جثث بمياه النيل، المواجهة لموقع حادث انفجار محيط معهد الأورام بمنطقة المنيل،، وأكد أنه قد تم تحويل الـ 34 حالة إلى معهد الأورام من أجل إخلاء المعهد، وقد تم نقلهم إلى معهد ناصر، وإلى مستشفى المنيرة، وإلى مستشفى دار السلام للأورام.

أقرا المزيد إصابة عدد من الأشخاص بانفجار معهد الأورام.. وجامعة القاهرة تنفي وقوعه داخل المبنى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى