أخبار مصر

أول تصريح من وزارة الري بشأن فيضان النيل للعام الجاري 2019

صرحت رئيس قطاع التخطيط وعضو لجنة إيراد النهر النيل الدكتورة إيمان السيد، إن مركز التنبؤ يعمل على إجراء عمليات رصد، ومتابعة للأمطار خلال الـ16 يومًا السابقة، وأشارت إلى أن الأسبوع القادم سوف يتم الإعلان عن حجم الفيضان للعام الجديد.

وأضافت الدكتورة إيمان السيد، خلال تصريحات لها اليوم السبت، أن اللجنة سوف تجتمع خلال الأسبوع القادم، تحت رئاسة وزير الري والموارد المائية، وكافة القطاعات، والهيئات المعنية، وأوضحت أن الحديث مازال مبكرًا حول زيادة، أو انخفاض الفيضان.

واستعرضت لجنة إيراد نهر النيل، خلال فعاليات اجتماعها الأخير،  تقرير شام حول موقف الفيضان الجديد، من خلال بعثة الري في الدولة السودانية، والاستعدادات التي قد تمت في الخرطوم، من أجل متابعة مناسيب الخزانات، والسدود، والتصرفات في الدولة السودانية، لرصد صور الأقمار الصناعية من خلال “مركز التنبؤ بالفيضان”، إلى جانب التقارير الصادرة من الأحوال الجوية، والأمطار على الدولة السودانية، وعلى الهضبة الإثيوبية.

من جانبه فقد أكد المتحدث الرسمي لوزارة الموارد المائية والري المهندس محمد السباعي، أن وزارة الري قد انتهت من الاستعدادات الخاصة باستقبال فيضان نهر النيل الذي يستمر لمدة ثلاثة أشهر.

وأشار المهندس محمد السباعي، خلال تصريحات صحفية له، إلى اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة، بالتعاون المتبادل بين البعثة المصرية بالدولة السودانية، وبين وزارة الري المصرية بمختلف القطاعات.

وقد أعلنت لجنة تنظيم إيرادات نهر النيل في وزارة الري، خلال أواخر شهر يوليو السابق، الموقف المائي الخاص بالفيضان خلال هذا العام بسبب انخفاض الإيراد المائي إلى حوالي خمسة مليارات متر مكعب عن العام السابق.

وقد أعلنت وزارة الري، عن رفع حالة الطوارئ القصوى بكافة المحافظات المصرية، خلال الفترة القادمة، والعمل على توفير الاحتياجات المائية للدولة المصرية، وبصفة خاصة مياه الشرب، من أجل مواجهة الطلب على الاستخدامات المنزلية، علاوة على المتابعة الدورية من أجل رصد مخالفات الأرز.

أقرا أيضاً: البيوت الزراعية بمحمد نجيب ستوفر 1.5 مليون طن من الخضراوات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى