أخبار مصر

للمرة الثالثة.. “المركزي” ينفي شائعة إصدار عملات نقدية فئة 500 و1000 جنيه

للمرة الثالثة خلال العام الجاري 2019، ينفي البنك المركزي المصري ما يتداول من شائعات حول إصداره عملات نقدية فئة 500 و1000 جنيه، حيث نشر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، اليوم الخميس، الموافق 22 أغسطس، تقريرا نفى فيه بعض الشائعات التي تم تداولها خلال الأيام الماضية، عبر المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، والتي من بينها أنباء حول طرح عملات نقدية فئة 500 و1000 جنيه وتداولها ‏بالأسواق بدايةً من شهر أكتوبر المقبل،ووصفها المركزي بأنها عارية تمامًا عن الصحة.

وأضاف المركز في تقريره، أنه رغم نفي تلك الشائعة في تقارير سابقة له بالعددين (117) و(127)، إلا أنه لوحظ إعادة تداولها مرة أخرى ‏خلال الفترة الحالية، ما دفع المركز للتواصل مجددًا مع البنك المركزي المصري، والذي نفى صحة تلك ‏الأنباء, مُؤكدًا أنه لا نية لإصدار أي عملات نقدية جديدة سواء فئتي 500 و1000 جنيه أو أي فئات أخرى.
وأكد البنك المركزي في رده على المركز الإعلامي التابع لمجلس الوزراء على أن جميع العملات النقدية الورقية المتداولة بالأسواق كما هي بشكلها المتعارف عليه دون أي تغيير أو طرح لأي عملات جديدة، وأن كل ما يثار في هذا الشأن شائعات لا أساس له من الصحة.

ووصف البنك المركزي عملية ‏إصدار الأوراق النقدية الجديدة بأنها عملية ليست بالبسيطة وتخضع لمعادلات ‏اقتصادية مُعقدة، ‏ومعايير أمنية دولية صارمة، مُؤكداً أهمية توجه الدولة نحو تقليص التعاملات النقدية الورقية، لافتاً إلى أن الورقة النقدية فئة الـ 200 جنيه هي أكبر فئات النقد الورقية في مصر حالياً، ولا توجد أي نية لإصدار عملات ورقية جديدة.

وفي نهاية التقرير ناشد البنك المركزي وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي ضرورة تحري الدقة، والابتعاد عن نشر أخبار أو صور لا تستند إلى أي حقائق, إلا بعد الرجوع لمصادرها الأصلية والتأكد منها منعاً لإثارة بلبلة الرأي العام.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى