أخبار مصر

تطوير 3 مراكز وتجهيز 10 ورش للتفصيل وتوفير”حياة كريمة” للمعاقين

استعرض مجلس الوزراء في اجتماعه الأخير برئاسة الدكتور مصطفي مدبولي تقريراً بشأن أعمال صندوق تمويل التدريب والتأهيل عن السنة المالية المنتهية في 30 يونيو 2019 ، بما يتضمن مساهمات الصندوق في  تمويل تكلفة أنشطة التدريب بالمنشآت التي تتولى تدريب العاملين لديها، إما بمراكز التدريب الخاصة بها، أو من خلال استقدام بعض الخبراء الأجانب أو المحليين لتدريب العاملين بها، أو ايفاد العاملين لديها في بعثات تدريبية خارجية أو داخلية.

وأوضح وزير القوى العاملة محمد سعفان، أن الصندوق أسهم في تمويل وتحديث تطوير وتجهيز مركز تدريب مهني الشرابية  بالقاهرة ، ومركز السنطة بمحافظة الغربية ، وإصلاح التلفيات بمركز التدريب المهني ومكتب التشغيل بطور سيناء ، فضلا عن تمويل إعداد وتجهيز 10 ورش للتفصيل والخياطة بمراكز التدريب التابعة للوزارة .

وقال الوزير : إن الصندوق أسهم خلال السنة المالية المذكورة في تمويل الأنشطة  ذات العلاقة بالعملية التدريبية، ومنها تدريب 11 مدربا للحام كمرحلة أولي بمراكز التدريب المهني التابعة لمديريات القوي العاملة، بمعهد الساليزيان – دون بوسكو الإيطالي بالقاهرة، فضلا عن  البرامج التدريبية للشركاء الاجتماعيين “العمال وأصحاب الأعمال والحكومة” في مبادرة “مصر أمانة بين أيديك” التي تشرح وتوضيح الحقوق والواجبات للشركاء الاجتماعيين، ‏وكيفية فض المنازعات العمالية وعلاقات وتفتيش العمل والتنظيمات النقابية وشئون عمل ‏المرأة والطفل والسلامة والصحة المهنية من أجل الارتقاء بكفاءة العامل والمفتش وتوفير بيئة ‏عمل مناسبة ومهيئة لرفع الإنتاجية ودفع عجلة الاقتصاد والقدرة التنافسية والتصديرية، بالإضافة إلي، ومبادرة “مصر بكم أجمل” لتوعية الأشخاص ذوي الإعاقة التي تهدف إلى تهيئة الأجواء المناسبة لتحقيق الاستفادة القصوى للمتدربين من هذه الفئة، وإتاحة فرص عمل لهم بالقطاع الخاص لتوفير حياة كريمة، فضلًا عن إيجاد مشروعات صغيرة لهم.

وأشار وزير القوي العاملة إلي أن الصندوق أسهم -أيضا- في تمويل أنشطة التدريب بـ 26 شركة تولت تدريب العاملين لديها أما بمراكز التدريب الخاصة بها أو من خلال استقدام بعض الخبراء الأجانب أو المحليين لتدريب العاملين بها أو ايفاد العاملين لديها في بعثات تدريبية خارجية أو داخلية ، وذلك بخصم 50% من نسبة الـ 1% المقررة للصندوق من صافي أرباح هذه الشركات أو تكلفة التدريب بها أيهما أقل.

كما أسهم الصندوق في تكلفة البرامج التدريبية لمركز التدريب المهني المتطور التابع للنقابة العامة للعاملين بصناعات البناء والأخشاب ، وبنسبة 50% من مع برنامج إصلاح التعليم الفني والتدريب المهني بشأن تنفيذ مشروع قومي للتدريب من أجل التشغيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى