أخبار مصر

مصادر بالمصرية للاتصالات تؤكد.. لسنا مسؤولين عن تعطل خدمات أورنج أمس

أعلنت مصادر مسؤولة بالشركة المصرية للاتصالات، خلال تصريحات صحفية لها اليوم، إنه لا صحة على الإطلاق لادعاءات التي قد أعلنت عنها شركة أورنج بأن الشركة المصرية للاتصالات هي الجهة المسؤولة عن العطل، الذي أصاب شبكتها خلال بعض المناطق أمس الاثنين.

قد أوضحت المصادر تحفظها الشديد على ما قد تم نشره من قبل شركة أورنج مصر، ووصفت ما أعلنت عنه شركة أورانج بأنه المغالطات قد تم نشرها عبر صفحاتها الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي، خصوصا وأن المسؤولين بشركة أورنج مصر يعلمون تمام العلم أن كافة الشركات العاملة بالسوق المصرية هي المسئولة بطريقة مباشرة عن تشغيل، وتأمين شبكتها، واتخاذ كافة التدابير وجميع الإجراءات والخطط اللازمة من أجل الحفاظ على جودة، واستمرارية الخدمات التي تقدمها الشركات إلى عملائها”.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن عدد من مستخدمي شبكة شركة أورانج مصر قد اشتكوا عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أمس الاثنين، من عدم قدرتهم على إجراء أي اتصالات أو استخدام الشبكة.

وقد أعلنت شركة أورنج مصر خلال تدوينة لها على موقع التدوينات القصيرة “تويتر”، ردًا على شكاوى عملائها، أمس، بأن هناك مشكلة فنية من جانب الشركة المصرية للاتصالات قد أثرت بشكل سلبي على بعض عملاء شركة أورنج مصر ببعض المناطق، والشركة تعمل خلال الوقت الراهن على حل تلك المشكلة.

وقد أعلنت شركة أورنج مصر، “بنعتذر عن المشكلة، لكن تلك المشكلة الفنية من جانب الشركة المصرية للاتصالات، وأثرت على بعض المناطق، وجاري العمل على حلها، وتتم المتابعة من قبل شركة أورنچ مصر عن قرب من أجل لحل تلك المشكلة بأقرب وقت ممكن”.

وقد أعلن مصدر مسؤول في شركة أورنج مصر، خلال تصريحات صحفية له، أمس الاثنين، إن سبب انقطاع الخدمة ببعض المناطق على مستوى جمهورية مصر العربية يوم الاثنين يعود إلى انقطاع كابل فايبر مزدوج للشركة المصرية للاتصالات مما أثر بشكل سلبي على خدمات الاتصالات بمصر.

وأضاف المصدر في شركة أورنج مصر، أن شركة أورنج مصر تمتلك سنترال بمكان القطع، وهو ما أثر على الخدمة أمس الاثنين، وأشار إلى أن معظم العملاء المتأثرين كانوا بنطاق القاهرة الكبرى.

لكن المصادر المسؤول بالشركة المصرية للاتصالات، قد أعلنت إن مسئولية الشركة تنتهي عند توفير البنية التحتية من كوابل وشبكات لعملائها من الشركات، بينما تقع مسؤولية تصميم، وكذلك تأمين الشبكات، والخدمات على كاهل شركات الاتصالات نفسها، وذلك بما يضمن العمل على تقديم خدمات الاتصالات بجودة، وكفاءة إلى عملائهم.

وأشار المصادر إلى أن الشركة المصرية للاتصالات تمتلك القدرة على تقديم كافة سبل الدعم لكافة شركات الاتصالات العاملة بالسوق المصري، وتقدم كافة سبل الدعم لجميع عملاء تلك الشركات داخل السوق المصري، تبعاً للاتفاقيات والتعاقدات التي قد تم إبرامها بين شركات الاتصالات في هذا الشأن.

ويجدر هنا الإشارة أنه في حالة عدم التعاقد بين الجانبين على توفير مسارات بديلة، أو من أجل تقديم خدمات تأمينية للكابلات، أو خدمة تأمين الشبكات تقع المسؤولية كاملة على عاتق شركات الاتصالات المستأجرة لتلك الكابلات، وهذا ما حدث مع شركة أورنج مصر أمس الاثنين.

أقرا المزيد طلب إحاطة لوزير الاتصالات بسبب ضعف خدمة “فودافون

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى