أخبار مصر

السبكي: تسجيل ما يقرب من نصف مليون مواطن بمنظومة التأمين الصحي الشامل ببورسعيد

توزيع 30 ألف استمارة على المواطنين بمشروع التامين الصحي الشامل ببورسعيد

صرح الدكتور أحمد السبكى مدير مشروع منظومة التأمين الصحى الشامل الجديدة، أنه في إطار زيادة عدد المواطنين تحت مظلة المشروع سوف يتم توزيع عدد 30 ألف استمارة على المواطنين بمحافظة بورسعيد من خلال الفرق المنتشرة بالمحافظة، وتستهدف تلك الاستمارات التوعية والتعريف بآليات التسجيل كشرط للحصول على الخدمة والرعاية الصحية الكاملة.

وأضاف مدير مشروع التأمين الصحى الشامل، فى تصريحات صحفية اليوم السبت، الموافق 7 سبتمبر، إنه جرى نشر فرق متطوعة بمحافظة بورسعيد للتوعية بأهمية منظومة التأمين الصحى، وكذلك توزيع استمارات التسجيل بالمنظومة على المواطنين وتعريفهم بالأوراق المطلوبة للانضمام للتأمين الشامل، وتابع: بدون التسجيل لن يتمكن المواطن من الحصول على خدمة ورعاية علاجية .

وذكر مدير مشروع التأمين الصحى الشامل الجديد ، أنه تم الانتهاء من 142 ملف عائلى إلكترونى للمواطنين بالمحافظة والذين يتمكنون من خلاله بالحصول على الخدمات الصحية، بداية من وحدات الرعاية الأساسية وحتى المستشفيات بأعلى معايير للجودة.

وأكد الدكتور أحمد السبكى، أن الخدمات الصحية التي يتضمنها مشروع التأمين الصحي الشامل تتوفر فى 24 وحدة صحية من إجمالى 35 وحدة بالمحافظة، وكذلك 7 مستشفيات تقوم باستقبال المواطنين من الوحدات لتوفير الخدمات الطبية المتقدمة لهم.

وأشار السبكى إلى أن مشروع التأمين الصحى الشامل الجديد ، والذى انطلق تجريبيا فى محافظة بورسعيد أول يوليو الماضى وعلى مدار شهرين حتى تم إطلاقه فعليا أول سبتمبر الماضى، أن إجمالى العمليات التى تم إجراؤها فى المستشفيات حتى الآن 4 آلاف و240 عملية جراحية بينهم 1306 عملية كبرى.

وخلال التصريحات الصحفية، كشف الدكتور أحمد السبكى مدير مشروع التأمين الصحى الشامل الجديد، مساعد وزير الصحة لشئون الرقابة والمتابعة، أنه إلى الأن قد تم تسجيل نحو 472 ألفا و917 مواطنا أي ما يقرب من نصف مليون مواطن بورسعيدي، ضمن المنظومة الجديدة للتأمين الصحى، مشيرا إلى أن جميع المواطنين خضعوا للفحص الصحى الأولى.

وأوضح مدير المشروع أن عدد الوحدات الصحية العاملة بالمنظومة داخل محافظة السويس وتستقبل المواطنين حالياً يبلغ 25 وحدة صحية تقوم بتسجيل المواطنين للانتفاع بالخدمات الطبية، مشيراً إلى أن هناك 7 مستشفيات للإحالة تتلقى طلب الإحالة من الوحدات فى التدخلات الجراحية والعلاجية الكبرى، مضيفا أن كل وحدة صحية مصممة لتقديم الخدمة لــ10 آلاف مواطن وهو ما يعادل تقديم الخدمة لــ40 ألف مواطن، وتابع: التسجيل شمل ما يقرب من 52 % من المواطنين حتى الآن.

وأكد الدكتور أحمد السبكي مدير مشروع التأمين الصحى إن عمليات التسجيل بالمنظومة مازالت مستمرة فى جميع الوحدات وبانتظام، لافتًا إلى أن هناك فرقا مجهزة للانتقال إلى المواطنين فى الميادين للتوعية وكذلك تعريفهم بآليات التسجيل للحصول على الخدمات فى جميع أرجاء محافظة بورسعيد، وتابع: حاليا نوفر خيم كبرى فى بعض الأماكن بالمحافظة من باب الخروج للجمهور مراعاة لظروفهم حتى يتمكنوا من التسجيل سريعا وبالتالى الحصول على الخدمات .

وفيما يخص الاستعدادات التى اتخذتها وزارة الصحة لإرساء قواعد المنظومة الصحية الجديدة فى بورسعيد، قال السبكى: أنه بداية مع التطبيق الفعلى للمنظومة الصحية الجديدة ممثلة فى التأمين الصحى الشامل تم إلغاء نظام العلاج على نفقة الدولة والتأمين الصحى رسمياً، ولم يعد هناك أحد يحصل على الخدمة إلا داخل المنظومة الصحية الجديدة.
وأشار السبكي إلى أن هناك سلسلة من الإجراءات تم اتخاذها للاستعداد للعام الدراسى الجديد من خلال توفير الرعاية الطبية لطلاب المدارس، خاصة أنهم سيعالجون ويتلقون الخدمة ضمن المنظومة الشاملة وكذلك طلاب الجامعات فى بورسعيد سيتم تغطيتهم بالمظلة التأمينية الجديدة، وقال إن الأسرة يقوم عليها النظام، وبالتالى كل فرد فى الأسرة مؤمن عليه ويسدد اشتراكاته ولى الأمر وتتحمل الدولة عن غير القادرين كافة التكاليف والمصاريف العلاجية.

وأنهى مدير مشروع التأمين الصحى،تصريحاته إن شعب بورسعيد واع ويتفهم المنظومة ويتجاوب مع قواعدها وقريبا سيكون هناك نقلة نوعية كبيرة فى التحول نحو الخدمة الشمولية لكل المواطنين لينتفعوا بأعلى باقات خدمية صحية بأعلى مستوى من الجودة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى